موسوعة الإمام الخوئی جلد 11

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

موسوعة الإمام الخوئی - جلد 11

السید أبو القاسم الموسوی الخوئی‏

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

إذا انتصف الليل أن يقوم فيصلّي صلاتهجملة واحدة ثلاث عشر ركعة..» إلخ.

دلت بمقتضى المفهوم على أنه ليس لأحد أنيقوم قبل انتصاف الليل و لم أرَ من استدلبها في المقام و بذلك تقيد المطلقات. و منالمعلوم أنه لا مجال لحمل التقييد علىأفضل الأفراد حتى في باب المستحبات بعد أنكانا متخالفين في النفي و الإثبات كمانبهنا عليه في الأُصول.

(ثانيهما:) الروايات الدالة على تقديمالقضاء لدى الدوران بينه و بين الإتيانبها في أول الليل التي منها صحيحة معاويةبن وهب عن أبي عبد اللَّه (عليه السلام) أنهقال: «قلت له: إن رجلًا من مواليك منصلحائهم شكى إليّ ما يلقى من النوم إلى أنقال-: و لم يرخص في النوافل (الصلاة) أولالليل، و قال القضاء بالنهار أفضل» ونحوها غيرها.

فإنها خير دليل على أنّ مبدأ الوقت إنماهو الانتصاف، إذ لو كان هو أول الليل كانالتقديم إتياناً لها في وقتها و تتصفحينئذ بالأداء بطبيعة الحال فكيف يفضّلعليه التأخير و الإتيان في خارج الوقت،فانّ مرجعه إلى تفضيل القضاء على الأداء وترجيحه عليه، و هو كما ترى منافٍ لحكمةالتوقيت و تشريع الأجل، هذا.

(و يستدل للقول الآخر) أعني امتداد الوقتمنذ أوّل الليل بوجوه:

(أحدها:) المطلقات المتضمّنة لاستحبابصلاة الليل على اختلاف ألسنتها، من أنهاثمان ركعات، أو إحدى عشرة، أو ثلاث عشرةركعة في الليل، و لعل منها: قوله تعالى ياأَيُّهَا الْمُزَّمِّلُ قُمِ اللَّيْلَإِلَّا قَلِيلًا نِصْفَهُ أَوِ انْقُصْمِنْهُ قَلِيلًا

/ 482