ج‍ام‍ع‌ الاح‍ک‍ام‌ ال‍ق‍رآن‌ جلد 10

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

ج‍ام‍ع‌ الاح‍ک‍ام‌ ال‍ق‍رآن‌ - جلد 10

اب‍ی‌ ع‍ب‍دال‍ل‍ه‌ م‍ح‍م‍د ب‍ن‌ اح‍م‍د الان‍ص‍اری‌ ال‍ق‍رطب‍ی‌

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید








لا يصل إليه إلا برحلة وراحلة فلا يفعل، ويصلى في مسجده، إلا في الثلاثة المساجد المذكورة فإنه من نذر صلاة فيها خرج إليها. وقد قال مالك وجماعة من أهل العلم فيمن نذر رباطا في ثغر يسده: فإنه يلزمه الوفاء حيث كان الرباط لانه طاعة الله عز وجل. وقد زاد أبو البخترى في هذا الحديث مسجد الجند، ولا يصح وهو موضوع، وقد تقدم في مقدمة الكتاب. السادسة - (1) قوله تعالى: (إلى المسجد الاقصى) سمى الاقصى لبعد ما بينه وبين المسجد الحرام، وكان أبعد مسجد عن أهل مكة في الارض يعظم بالزيارة ثم قال: (الذى باركنا حوله) قيل: بالثمار وبمجاري الانهار. وقيل: بمن دفن حوله من الانبياء والصالحين، وبهذا جعله مقدسا. وروى معاذ بن جبل عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: " يقول الله تعالى يا شام أنت صفوتي من بلادي وأنا سائق إليك صفوتي من عبادي " (أصله سام (2) فعرب) (لنريه من آياتنا) هذا من باب تلوين الخطاب والآيات التى أراه الله من العجائب التى أخبر بها الناس، وإسراؤه من مكة إلى المسجد الاقصى في ليلة وهو مسيرة شهر، وعروجه إلى السماء ووصفه الانبياء واحدا واحدا، حسبما ثبت في صحيح مسلم وغيره. (إنه هو السميع البصير) تقدم (3). قوله تعالى: وءاتينا موسى الكتب وجعلنه هدى لبنى إسرءيل ألا تتخذوا من دوني وكيلا (2) أي كرمنا محمدا صلى الله عليه وسلم بالمعراج، وأكرمنا موسى بالكتاب وهو التوراة. " وجعلناه " أي ذلك الكتاب. وقيل موسى. وقيل معنى الكلام: سبحان الذى أسرى بعبده ليلا وأتى موسى الكتاب، فخرج من الغيبة إلى الاخبار عن نفسه عز وجل. وقيل: إن معنى سبحان الذى أسرى بعبده ليلا، معناه أسرينا، يدل عليه ما بعده من قوله: " لنريه من آياتنا " فحمل " وآتينا موسى الكتاب " على المعنى. (ألا تتخذوا) قرأ أبو عمرو " يتخذوا "











(1) في ج‍: المسألة الثامنة. (2) من ى. (3) راجع ج‍ 5 ص 258. (*)












/ 371