فهرست منتجب الدین نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

فهرست منتجب الدین - نسخه متنی

منتجب الدین علی بن بابویه رازی؛ تحقیق: سید جلال الدین محدث ارموی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

(1) جمع المسلم = شهد الجمعة واذن بالصلاة = اعلم بها ودعا إليها. (2) في هامش الديوان " بدن الرجل = إذا غلب سنه " وفى القاموس: بدن تبدينا = اسن وضعف يريدانه صار ذاسن وكبر في العمر. (3) في القاموس: وقوم فوضى كسكرى متساوون لا رئيس لهم أو متفرقون أو مختلط بعضهم ببعض وامرهم فوضى بينهم إذا كانوا مختلطين يتصرف كل منهم فيما للاخر. (4) الصحون: جمع الصحن وصحن الدار = ساحتها ووسطها وما اسنوى من الارض. (5) و (6) نظير البيتين قول الحسين بن مطيرين الاشيم الاسدي في رثائه معن بن زائدة (انظر شرح ديوان الحماسة للخطيب التبريزي: 3 / 3 من النسخة المطبوعة ببولاق سنة 1296) ويا قبر معن كيف واريت جوده * وقد كان منه البر والبحر مترعا بلى قد وسعت الجود والجود ميت * ولو كان حيا ضقت حتى تصدعا (*)



لهفى على كرسيه والوعط والمحراب والتجميع والتأذين (1) لهفى على فتياه والدرس الذى قد كان يحفظه على التبدين (2) فخر الائمة من لمستمعين قد خليتهم فوضى (3) سدى بصحون (4) ابكيتهم وعظا ولا مثل الذى تبكى بلا وعظ رهين منون اعجب بذاك وعظتهم أو لم تعظ تبكيهم درر السحاب الجون يا قبره رفقا به وبجسمه لا تبله وأراك غير امين يا قبره انى وسعت علومه اتخال ان قد حزتها بيقين (5) لابل فأن علومه مبثوثة من قيروان إلى حدود الصين (6)



(1) جمع المسلم = شهد الجمعة واذن بالصلاة = اعلم بها ودعا إليها. (2) في هامش الديوان " بدن الرجل = إذا غلب سنه " وفى القاموس: بدن تبدينا = اسن وضعف يريدانه صار ذاسن وكبر في العمر. (3) في القاموس: وقوم فوضى كسكرى متساوون لا رئيس لهم أو متفرقون أو مختلط بعضهم ببعض وامرهم فوضى بينهم إذا كانوا مختلطين يتصرف كل منهم فيما للاخر. (4) الصحون: جمع الصحن وصحن الدار = ساحتها ووسطها وما اسنوى من الارض. (5) و (6) نظير البيتين قول الحسين بن مطيرين الاشيم الاسدي في رثائه معن بن زائدة (انظر شرح ديوان الحماسة للخطيب التبريزي: 3 / 3 من النسخة المطبوعة ببولاق سنة 1296) ويا قبر معن كيف واريت جوده * وقد كان منه البر والبحر مترعا بلى قد وسعت الجود والجود ميت * ولو كان حيا ضقت حتى تصدعا (*)



/ 830