فهرست منتجب الدین نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

فهرست منتجب الدین - نسخه متنی

منتجب الدین علی بن بابویه رازی؛ تحقیق: سید جلال الدین محدث ارموی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

(1) فالمراد بالاب جده الاعلى أي هاشم بن عبد مناف واسمه عمرو ففى الصحاح الهشم = كسر الشئ اليابس يقال هشم الثريد ومنه سمى هاشم بن عبد مناف واسمه عمر وقال فيه الشاعر: عمرو العلى هشم الثريد لقومه * ورجال مكة مسنتون عجاف (2) في الاصل " لا تعقد " فيحتمل ضعيفا كونه لا تبعد. (3) استعمال الخبر معا كثير فمنه قول المتنبي واستكبر الاخبار قبل لقائه * فلما التقينا صغر الخبر الخبر (4) في الصحاح الحبر = الذى يكتب به.. والحبر = واحد احبار اليهود وبالكسر افصح لانه يجمع على افعال دون فعول قال الغراء هو حبر بالسكر يقال ذلك للعالم وانما قيل كعب الحبر لمكان هذا الحبر الذى يكتب قال وذلك انه كان صاحب كتب. (5) في الاقرب الخوى = خلو الجوف من الطعام. (6) في الاقرب امجدنا فلان قرى = اتى ما كفى وفضل. (7) خضبه خضبا وخضبه تخصيبا بمعنى. (*)



وكان ابوك يقرى الضيف حتى تسمى هاشما إذ كان عمرا (1) ابحتك قبل ذاك سواد قلبى فمرلى من سواد النقس قدرا ولا تقعد (2) عن الاشراق بدرا ولا تبخل على الراجين بحرا وسيد فضل الله در جواب أو گفته است: فديتك يا اعز الناس قدرا واطيب من مشى خبرا وخبرا (3) سألت الحبر خادمك الموالى وما عجب سؤال الحبر حبرا (4) دواة الصدق داوينا خواها (5) وامجدنا قراها (6) المستدرا اتت شمطاء ناصلة فعادت تعد سنيها خمسا وعشرا وخضبنا (7) حواجبها بمسك سيملا نشره الثقلين عطرا



(1) فالمراد بالاب جده الاعلى أي هاشم بن عبد مناف واسمه عمرو ففى الصحاح الهشم = كسر الشئ اليابس يقال هشم الثريد ومنه سمى هاشم بن عبد مناف واسمه عمر وقال فيه الشاعر: عمرو العلى هشم الثريد لقومه * ورجال مكة مسنتون عجاف (2) في الاصل " لا تعقد " فيحتمل ضعيفا كونه لا تبعد. (3) استعمال الخبر معا كثير فمنه قول المتنبي واستكبر الاخبار قبل لقائه * فلما التقينا صغر الخبر الخبر (4) في الصحاح الحبر = الذى يكتب به.. والحبر = واحد احبار اليهود وبالكسر افصح لانه يجمع على افعال دون فعول قال الغراء هو حبر بالسكر يقال ذلك للعالم وانما قيل كعب الحبر لمكان هذا الحبر الذى يكتب قال وذلك انه كان صاحب كتب. (5) في الاقرب الخوى = خلو الجوف من الطعام. (6) في الاقرب امجدنا فلان قرى = اتى ما كفى وفضل. (7) خضبه خضبا وخضبه تخصيبا بمعنى. (*)



/ 830