ذیل تاریخ بغداد جلد 2

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

ذیل تاریخ بغداد - جلد 2

محب الدین ابی عبدالله محمد بن محمود بن الحسن المعروف بابن النجار البغدادی؛ مصحح:قیصر فرح

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید








وكان شيخ القضاء والشهود في وقته وآخر من بقي من شهود الزينبي وكان فقيها فاضلا على مذهب أبي حنيفة عارفا بالاحكام والقضايا ورعا متدينا عفيفا نزها عليه مهابة ووقار وله جلالة في النفوس ومكانة وعلى وجهه أنوار الطاعة وهيبة الدين وكان يقيم جاه الشرع ويستوي عنده القوي والضعيف والشريف والدني في مجلس الحكم وإذا وجب حق على فقير وسأل صاحب الحق حبسه أدى عنه من ماله مع قلة ذات يده بقي نيفا وخمسين سنة يشهد ويقضي بين الناس على أحسن طريقة وأجمل سيرة بشكره الخاص والعام سمع الحديث من أبي القاسم هبة الله بن محمد بن الحسين وأبي الحسين محمد بن محمد بن الحسين بن الفراء وأبي القاسم هبة الله بن أحمد بن عمر الحريري وأبي نصر أحمد بن محمد بن عبد الملك الاسدي وأبي محمد يحيى بن علي بن الطراح وأبي الفتح مفلح بن أحمد الدومي وأبي البركات عبد الوهاب بن المبارك الانماطي وغيرهم. حدث بكتاب (السنن) لابي داود السجستاني وكتاب (النسب) للزبير بن بكار عن أبي الحسين بن الفراء وبغير ذلك من الاجزاء كتبت عنه وكان ثقة نبيلا لم أر مثله في معناه. أخبرنا القاضي أبو محمد عبيد الله بن محمد بن عبد الجليل الساوي بقراءتي عليه قال: أنبأنا أبو القاسم هبة الله بن محمد بن الحسين قراءة عليه في رجب سنة إحدى وعشرين وخمسمائة أنبأنا القاضي أبو الطيب طاهر بن عبد الله الطبري قال: حدثنا أبو أحمد محمد بن أحمد بن الغطريف بجرجان قال: أنبأنا أبو خليفة حدثنا عبد الرحمن ابن سلام حدثنا إبراهيم بن طهمان عن أبي إسحاق عن أنس قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: (أكثروا الصلاد علي فانه من صلى علي صلاة صلى الله عليه عشرا) (1). أخبرنا القاضي أبو محمد بن الساوي قراءة عليه أنبأنا أبو القاسم هبة الله بن أحمد ابن عمر الحريري قراءة عليه أنبأنا أبو إسحاق إبراهيم بن عمر بن أحمد البرمكي أنبأنا أبو عمر محمد بن العباس بن حيويه حدثنا أبو محمد عبد الله بن إسحاق المدايني حدثنا أبو بكر بن أبي النضر حدثنا شبابة حدثنا حدثني أبو العطوف قال: سمعت الزهري يقول: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لحسان: (هل قلت في أبي بكر قيلا) ؟ قال: نعم













(1) الحديث سبق تخريجه راجع الفهرس. (*)














[ 89 ]






قال: (قل وأنا أسمع) قال: وثاني اثنين في الغار المنيف وقد * طاف العدو به إذ يصعد الجبلا وكان ردف رسول الله قد علموا * من البرية لم يعدل به رجلا فضحك رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى بدت نواجذه وقال: (صدقت يا حسان ! هو كما قلت) (1). سمعت من أثق به يحكي (2) أن شيخنا القاضي أبا محمد بن الساوي قصده رجل تاجر بعد صلاة المغرب في منزله وذكر أن له غريما في الحبس وأنه قد أذن في إطلاقه لانه متوجه إلى السفر في سحرة تلك الليلة فلم يقدر القاضي في تلك الساعة على أحد من الغلمان بباب الحكم لينفذه إلى الحبس وكان يومئذ شيخا كبيرا ضعيفا فقال للتاجر: خذ بيدي حتى نصل إلى الحبس فاتكي على يد الرجل حتى أتى الحبس فأخرج المحبوس وقال: ما (3) كان الله ليراني وقد حبسته هذه الليلة عن مصالحه وقد أفرج عنه خصمه ثم عاد إلى منزله - رحمة الله عليه. سألت القاضي أبا محمد بن الساوي عن مولده (فقال) (4): في المحرم سنة اثنتي عشرة وخمسمائة. ورأيت بخط أبي سعد بن حمدون قال: سألت ابن الساوي عن مولده فقال: في محرم سنة ثلاث عشرة - فالله أعلم بالصحيح وتوفي يوم الاحد التاسع من المحرم سنة ست وسبعين وخمسمائة ودفن بالشونيزية عند أهله وكان آخر من بقي من بيته ولم يعقب. 365 - عبيد الله بن محمد بن عبد الرحمن الخراساني (5): حدث عن أبي إسماعيل محمد بن إسماعيل الترمذي روى عنه الحاكم أبو عبد الله النيسابوري في كتاب (المستدرك الصحيح) على البخاري ومسلم أو أحدهما بما لم













(1) انظر الحديث في: المستدرك 3 / 78 77 وطبقات ابن سعد 3 / 1 / 123. وكنز العمال 35673. (2) في (ب) (ج): (فحكى). (3) في الاصل: (مما). (4) ما بين المعقوفتين سقط من الاصل. (5) انظر الخبر: الجامع الصغير 2 / 147. (*)














/ 173