ارواء الغلیل فی تخریج الاحادیث منار السبیل جلد 1

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

ارواء الغلیل فی تخریج الاحادیث منار السبیل - جلد 1

محمد ناصر الألبانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید








من حديث طويل عند مسلم ، وهو رواية للبخاري وكذلك رواه أحمد (4 / 434 - 435) والبيهقي (1 / 218 - 219 و 219) . 157 - (لأنه (صلى الله عليه وسلم) " ضرب بيده الحائط ومسح وجهه ويديه ") . ص 47 . صحيح . وقد ذكرته بتمامه وفي تخريج الحديث (54) ، وذكر المصنف بعضه قريبا (151) . 158 - (وفي حديث عمار " أنما كان يكفيك أن تقول بيديك هكذا ثم ضرب بيديه الأرض ضربة واحدة ثم مسح الشمال على اليمين ، وظاهر كفيه " ووجهة " . متفق عليه) . ص 48 صحيح . رواه . البخاري (1 / 98) ومسلم (1 / 192 - 193) والسياق له من طريق شقيق قال : كنت جالسا مع عبد الله وأبي موسى ، فقال أبو موسى : يا أبا عبد الرحمن ! أرأبت لو أن رجلا أجنب فلم يجد الماء شهرا كيف يصنع بالصلاة ؟ فقال عبد الله : لا يتيمم وأن لم يجد الماء شهرا ، فقال أبو موسى : فكيف بهذه الآية في سورة المائدة (فلم تجدوا ماء فتيمموا صعيدا طيبا) ؟ فقال عبد الله : لو رخص لهم في هذه الآية لأوشك إذا برد عليهم الماء أن يتيمموا بالصعبد ! فقال أبو موسى لعبد الله : ألم تسمع قول عمار : بعثني رسول الله (صلى الله عليه وسلم) في حاجة ، فأجنبت ، فلم أجد الماء ، فتمرغت في الصعيد كما تمرغ الدابة ، ثم أتيت النبي (صلى الله عليه وسلم) فذكرت ذلك له فقال : فذكره فقال عبد الله : أو لم تر عمر لم بقنع بقول عمار ؟ وفي رواية للبخاري : " كيف تصنع بهذه الآية ؟ فما درى عبد الله ما يقول ، فقال : إنا لو رخصنا لهم . . . وأخرجه أبو عوانة في صحيحه (1 / 303 - 304) والنسائي (1 / 61) والدارقطني (ص 6 6) وأحمد (4 / 26 5) والبيهقي (1 / 2 1 1 و 2 26) وقال : " لا يشك حديثى في صحة إسناده " . 159 - (حديث " إنما الأعمال بالنيات ") . ص 48













ck; background-color: White; ">







/ 302