ارواء الغلیل فی تخریج الاحادیث منار السبیل جلد 1

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

ارواء الغلیل فی تخریج الاحادیث منار السبیل - جلد 1

محمد ناصر الألبانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید








صحيح . رواه مالك (1 / 22 / 13) وعنه أبو داود (75) والنسائي (1 / 63) والترمذي (1 / 2 0) والدارمي (1 / 1 87 - 188) وابن ماجه (1 / 131 / 367) والحاكم (1 / 1 59 - 1 6 0) والبيهقي (1 / 2 4 5) وأحمد (5 / 303 ، 309) كلهم عن مالك عن إسحاق بن عبد الله بن أبي طلحة عن حميدة بنت أبي عبيدة بن فروة عن خالتها كبشة بنت كعب بن مالك وكانت تحت ابن ، أبي قتادة الأنصاري انها أخبرتها أن أبا قتادة دخل عليها فسكبت له وضوءا ، فجاءت هرة لتشرب منه ، فأصغى لها الإناء حتى شربت ، قالت كبشة : فرآني أنظر إليه ، ففال : أتعجبين يا أبنة أخي ؟ قالت : فقلت : نعم ، فقال : إن رسول الله (صلى الله عليه وسلم) قال : إنها ليست بنجس إنما هي من الطوافين عليكم والطوافات " . وقال الترمذي : " حديث حسن صحيح " . وقال الحاكم : " حديث صحيح ، وهو مما صححه مالك واحتج به في " الموطأ " . ووافقه الذهي . قلت : وصححه أيضا النووي في " المجموع " (1 / 17) ونقل عن البيهقي أنه قال : " إسناده صحيح " . وكذا صححه البخاري والعقيلي والدارقطني . كما في تلخيص الحافظ ثم قال (ص 15) : " وأعله ابن منده بأن حميدة وخالتها كبشة محلمها محل الجهالة ، ولا يعرف لهما إلا هذا الحديث اننهى . فأما قوله : إنهما لا يعرف لهما الا هذا الجديث فمتعقب بأن . لحميدة حديثا آخر في تشميت العاطس . رراه أبو داود ، ولها ثالث رواه . أبو نعيم في " المعرفة " ، وأما حالها فحميدة روى عنها مع إسحاق ابنها بحيى وهو ثقة عند ابن معين . وأما كبشة فقيل : لنها صحابية ، فان ثبت فلا يضر الجهل بحالها والله أعلم . وقال ابن دقيق العيد : لعل من صححه اعتمد على تخريج مالك ، وإن كل من خرج له فهو ثقة عند ابن معين ، وأمها كما صح عنه فإن سلكت هذه الطريقة في تصحيحه أعني تخريج مالك ، وإلا فالقول ما قال ابن منوه " .












>







/ 302