عباب الزاخر و اللباب الفاخر نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

عباب الزاخر و اللباب الفاخر - نسخه متنی

الحسن بن محمد الصغانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

قد نَضِج بعضُها، تقول: نَزَعْت من
النخْلة صُبْغَة أو صُبغتين.
وصَبِيغ بن عُسَيْل الذي كان يُعنِّت
سؤالاته عن القرآن وغامِضات الكلام
الناس، فأمر عمر ?رضي الله عنه- بضربه
ونفيه إلى البصرة وكتب إلى واليها ألاّ
يُؤويه تأديباً.
وصُبَيْغ ?مُصغّراً-: ماء لبني مُنقذ بن
أعيا من بني أسد بن خُزيمة.
وصُبيْغاء: موضع قُرب طَلَح من الرمل.
وأصْبَغ الله عليه النّعم: أي أتّمها، لغة
في أسْبَغها.
وأصْبَغَت النخلة فهي مُصْبغٌ: إذا ظهر في
بُسْرها النُّضج.
وأصْبَغت الناقة وصَبَّغَت تَصبِيغاً
وسَبَغَتْ تَسْبِيغاً، والسين أكثر.
وصَبَّغَت البُسْرَة: مثل ذَنَّبَت.
وصَبَّغَت المرأة ثيابها ?والتشديد
للمُبالغة-، قال رؤبة:
قد عَجِبَتْ لَبّاسَةُ المُصَـبَّـغِ
أنْ لاحَ شَيْبُ الشَّمَطِ المُثَمَّغِ
وهو أن تُلْقي ولدها من بطنها وقد أشعر.
واصطبَغَ بالصبْغ: أي ائتَدم.
وقال اللِّحياني: تَصَبَّغ فلان في الدين
تَصَبُّغاً: من الصِّبْغة.
والتركيب يدل على تلوين الشيء بلون ما.
صدغ
الصُّدْغُ: ما بين العين والأذن، ويسمى
?أيضاً- الشعر الذي تدَلى على هذا الموضع:
صُدْغاً، ويقال: صُدْغ مُعَقْرَب، والجمع:
أصْدَاغٌ، قال:
عاضَها الله غُلاَماً بَـعْـدَمـا
شابَتِ الأصْدَاغُ والضِّرْسُ نَقِدْ
وربما قالوا: السُّدْغُ ?بالسين- قال
قُطرب: أن قوماً من بني تميم يقال لهم
بَلْعَنبر يقلبون السين صاداً عند أربعة
أحرف: الطاء والقاف والغين والخاء؛ إذا
كُنّ بعد السين؛ ولا تُبالي أثانية كانت
أم ثالثة أو رابعة بعد أن يكنّ بعدها،
يقولون: سِراط وصراط؛ وبَسْطة وبَصْطة؛
وسيقل وصيْقل؛ وسَرَقت وصَرَقْت؛
ومَسْغَبة ومَصْغَبَ؛ ومِسْدَغة
ومِصْدَغَة، وسخّر لكم وصخّر لكم؛
والسَّخَب والصَّخَب.
ويقال للمِخَدّة: المِصْدَغَة؛ لأنها
تُوضَع تحت الصُّدّغ، وربما قالوا
مِزْدَغة ?بالزاي-، كما قالوا للصِّراط:
زِرَاط.
وحكى أبو عُبيد: صَدَغْت الرجل: إذا حاذيت
بِصُدْغِك صُدْغَه في المشي.
والصِّدَاغُ: سِمة في الصُّدغ.
وقولهم: فلان ما يَصْدَغ نملة من ضَعْفِه:
أي ما يقتُل.
وقال الأصمعي: يقال ما صَدَغَك عن هذا
الأمر: أي ما صَرَفك وردّك.
وانَّبع فلان بعيره فما صَدَغَه: أي فما
ثناه؛ وذلك إذا ندّ.
وعن سَلَمة: اشتريت سِنَّواراً فلم
يصْدَغْهُن، يعني الفأر؛ لأنه لَضعْفِه
لا يقدر على شيء فكأنه مصروف عنه.
والأصدَغان: عِرقان تحت الصُّدْغَين. وقال
الأصمعي: هما يضربان من كل أحد في الدنيا
أبداً ولا واحد لهما يُعرف؛ كما قالوا
المِذْرَوَان.
وقال ابن شُمَيْل: بعير مَصْدُوغٌ: إذا
وُسِمَت بالصِّدَاغ.
والصَّدِيْغ: هو الذي أتى له من وقت
الولادة سبعة أيام؛ لأنه إنما يشتد
صُدْغُه إلى هذه المُدة، ويجوز أن يكون
فَعِيلا بمعنى مفعول؛ من صَدَغه عن الشيء:
إذا صرفه؛ يقال: ما صَدَغَكَ عنه. ومنه
حديث قتادة: كان أهل الجاهلية لا يورثون
الصبي يجعلون الميراث لذوي الأسنان
يقولون: ما شأن هذا الصَّدِيْغِ الذي لا
يحترف ولا ينفع نجعل له نصيباً من
الميراث، يقال منه: صَدُغ الرجل صَدَاغَة:
أي ضَعُف: فهو صَدِيْغ.
وقال ابن شُمَيل: إبل مُصَدَّغَة ?بفتح
الدال المًشددة-: إذا وُسِمت بالصِّدَاغِ.
وقال ابن عبّاد: صادغْتُ الرجل: إذا
داريته: قال: وهي المُعَارضة في المشي.
والتركيب يدل على عضو من الأعضاء وعلى
ضَعيف، وقد شذّ عن هذا التركيب صَدَغْتُه
عن الشيء إذا صرفته عنه.
صغغ
ابن الأعرابي: صَغّ: إذا أكل أكلاً كثيراً.
وصَغْصَغ الرجل شعره: إذا رجَّلَه.
وصَغْصَغْت الثَّرِيدة: مثل
سَغْسَغْتُها.

/ 698