عباب الزاخر و اللباب الفاخر نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

عباب الزاخر و اللباب الفاخر - نسخه متنی

الحسن بن محمد الصغانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

وقال الرفاء: النَّوَاشِغُ: مجاري الماء
في الوادي، وأنشد للمرار بن سعيد الفقعسي:
ولا متدارك والشمس طفـلٌ
ببعض نَواشِغِ الوادي حمولا
وقال ابن فارس: هي أعالي الوادي، الواحد:
ناشِغَةٌ.
وقال أبو عمرو: نُشِغَ به ونُشِغَ به: أي
اولع به فهو مَنْشُوْعٌ به.
وقال ابن عباد: النَّشْغُ: أن تشرب الماء
بيدك.
وقول أبي زبيد حرملة بن المنذر الطائي:
شأس الهبوط زناء الحاميين متى
يَنْشَغْ بواردة يحدث لها فَـزَعُ
يَنْشَغْ بواردةٍ: أي يصر فيه الناس
فيتضايق الطريق بالواردة كما يُنْشَغُ
بالشيء إذا غص به، ويروى: "يَبْشَعْ"
بالياء الموحدة والعين المهملة،
والمعنيان متقاربان.
وقال ابن عباد: النُّشْغَةُ -بالضم-: الرمق.
وقال غيره: النّاشِغُ: الذي يحيا بعد
الجهد.
والأنْشُوْغَةُ: الاستيج.
ونَشَغَ الماء في الأرض: سأل.
وقال ابن الأعرابي: نَشَغَه بالرمح: إذا
طعنه به.
قال: وانْشَغَ الرجل: إذا تنحى.
قال: وانْتَشَغَ البعير: ضرب بخفه موضع لدغ
الذباب، وأنشد للأخطل: ?
تنقلت الديار بها فحلـت
بحزة حيث يَنْتَشِغُ البعير
هكذا رواه الأزهري عن ابن الأعرابي. قال
الصغاني مؤلف هذا الكتاب: الصواب بالسين
المهملة في اللغة وفي الشعر، وقد ذكرته في
موضعه.
والتركيب يدل على غرز شيء بشيء.
نفغ
النَّغَانِغُ: لحمات تكون في الحلق عند
اللهازم الواحدة: نُغْنُغٌ. وقال الليث:
النُّغْنُغُ موضع بين اللهاة وشوارب
الحنجور، قال جرير:
غمز ابن مرة يا فرزدق كينها
غَمْزَ الطبيب نَغَانِغَ المعذور
وقال ابن فارس: الزوائد التي في باطن
الأذنين: نَغَانِغُ.
ويقال: إن النُّغْنُغ الذي يكون فوق عنقِ
البعير إذا أجتر تحرك.
وقال ابن عباد: النُّغْنُغُ: من أسماء فرج
النساء ذي الربلات.
وقال غيره: النُّغْنُغُ: الأحمق الضعيف،
والمرأة نُغْنُغَةٌ.
ويقال: نُغْنِغَ الرجل -على ما لم يُسم
فاعله-: إذا أصابه داء في نُغْنُغِه.
نفغ
ابن دريد: النَّفْغُ: تنفُّطُ اليدين من
عمل، يقال: نَفَغَتْ يده تَنْفَغُ نَفْغاً
ونُفُوْغاً: إذا تَنَفَّطَتْ ورقت من كد
العمل -لغة يمانية- وجرى فيها الماء، وانشد
أبو حاتم لرجل من أهل اليمن يخاطب أمة:
دونك بَوْغاءَ رِيَاغِ الرَّفْـغِ
فأصْفِغِيْهِ فاك أي صَفْغِ
خير من حطـام الـدَّفْـغِ
وأن تري كفكِ ذاة نَفْـغِ
تَشْفِيْنَها بالنَّفْثِ أو بالمرغ
وتَنَفَّغَتْ يده: تَنَفَّطَتْ.
نمغ
الفراء: نَمَغَةُ الجبل -بالتحريك-: أعلاه.
ونَمَغَةُ القوم: خيارهم ووسطهم.
وقال ابن فارس: النَمغَةُ: ما تحرك من
يافوخ الصبي أول ما يولد.
وقال غيره: نَمَغَةُ من الناس والمال: تعني
بذلك الكثرة.
وقال الليث: التَّنْمِيْغُ: مجمجة بسوادٍ
وحمرةٍ وبياضٍ، ورجل مُنَمَّغُ الخلق.
والتركيب يدل على أعلى شيء.
نهبغ

/ 698