عباب الزاخر و اللباب الفاخر نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

عباب الزاخر و اللباب الفاخر - نسخه متنی

الحسن بن محمد الصغانی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

فيه غبرة يسمق؛ وله في رؤوسه سنفة كالبلوط
مملوءة حباً كحب الأرزن؛ وهو مسمنة لمال؛
ومنابته السهول.
وقال أبن الأعرابي: الجلاف -بالضم-: الططين.
قال: وأجلف الرجل: إذا نحى عن رأس الخنبجة.
? والمجلف: الذي أخذ من جوانبه، قال
الفرزدق:
وعَضُّ زَمانٍ يا ابنَ مَرْوانَ لم
يَدَعْ
من المالِ إلاّ مُسْحَتاً أو مُجَلَّـفُ
أي: أو ما هو مجلف. وقال أبو الغوث: المجلف:
الذي بقيت منه بقية.
والمجلف والمجرف أيضاً: الرجل الذي جلفته
السنون: أي ذهبت بأمواله.
ويقال: جلفت كحل: أي استأصلت السنة
الأموال، قال تميم بن أبى بن مقبل يرثي
عثمان بن عفان -رضي الله عنه-:
نَعَاءِ لِفَضْلِ العِلْمِ والحَزْمِ
والتُّـقـى
ومأْوى اليَتَامى الغُبْرِ عامُوا
وأجْدَبُوا
ومَلْجَأ مَهْرُوئينَ يُلْفـى بـه
الـحَـيَا
إذا جَلَّفَتْ كَحْـلُ هـو الأمُّ والأبُ
عاموا: أقرموا إلى اللبن.
والاجتلاف: الاستئصال.
وجاء متجلفاً: أي مهزولاً.
والتركيب يدل على القطع وعلى القشر.
جلنف
طعام جلنفاة: وهو القفار الذي لا أدم فيه.
جندف
الليث: الجنادف: الجافي الجسيم من الناس
والإبل، يقال: ناقة جنادف وأمة جنادفة،
ولا توصف به الحرة. وقال غيره: رجل جنادف:
أي غليظ قصير، قال الراعي يرد على خنزر بن
أبي أرقم وهو أحد بني عم الراعي:
جُنَادِفٌ لا حِقٌ بالرَّأْسِ
مَنْكِبُهُ
كأنَّهُ كُوْدَنٌ يُوْشى بِكُـلاّبِ
وقال أبن عباد: ناقة جنادفة: أي سمينة
ظهيرة.
وقيل: الجنادف: الذي إذا مشى حرك كتفيه،
وهو من مشى القصار.
جنف
الجنف -بالتحريك- والجنوف: الميل والجور
والعدول، ومنه قوله تعالى: (فَمَنْ خافَ من
مُوَصٍّ جَنَفاً)، وقد جنف -بالكسر- قال
عامر الخصفي:
هُمُ المَوْلَى وإنْ جَنِفُوا علينا
وإنا من لقَائِهِـمُ لَـزُوْزُ
قال أبو عبيدة: المولى -هاهنا-: في موضع
الموالي أي بني العم، كقوله تعالى: (ثُمَّ
يُخْرِجُكُم طِفلاً)، وقال لبيد -رضي الله
عنه-:
إنِّي امْرُؤٌ مَنَعَتْ أرُوْمَةُ
عامشرٍ
ضَيْمي وقد جَنِفَتْ عَلَيَّ خُصُوْمُ
والأجنف: المائل، قال جرير يهجو الفرزدق:
تَعَضُّ الملوكَ الدّارِعينَ سُيُوْفُنا
ودَفُّكَ من نَفّاخَةِ الكِيْر أجْنَفُ
وخصم مجنف: أي مائل ورجل أجنف: أي منحني
الظهر.
وقال شمر: رجل جنافي -بالضم-: أي مختال فيه
ميل، قال: ولم أسمعه إلا في رجز الغلب
العجلي، وأنشد.
فَبَصُرَتْ بِناشِئٍ فَـتِـيِّ
غِرٍ جُنَافّيٍ جَميلِ الزِّيِّ
وال أبو سعيد: يقال لج في جناف قبيح
-بالكسر- وجناب قبيح: إذا لج في مجانبة
أهله.
وجنفى وجنفاء -بالتحريك ممدوداً ومقصوراً-

/ 698