منار الهدی فی بیان الوقف والابتدا نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

منار الهدی فی بیان الوقف والابتدا - نسخه متنی

احمد بن محمد بن عبدالکریم الاشمونی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

لا يكون إلاَّ اختيارياً مستقلاً بالمعنى
المقصود وهنا ليس كذلك وتعمد الوقف لا
يكون إلاَّ لمعنى مقصود كمن لم يقبل شهادة
القاذف وإن تاب فإنه يقف على أبداً ومن ذلك
تعمد الوقف على رؤوس الآي للسنة وهنا لا
معنى للوقف لشدة تعلق ما بعده بما قبله
والنص عليه من غير بيان كالعدم 0
والوقف على يرزقون جائز لكونه رأس آية
وليس بجيد لأنَّ فرحين حال من فاعل يرزقون
0
من فضله (جائز)
من خلفهم ليس بوقف لأنَّ أن وما بعدها في
تأويل مصدر مجرور على أنه بدل اشتمال من
الذين فلا يفصل بين البدل والمبدل منه
بالوقف 0
يحزنون (كاف)
وفضل (تام) على قراءة من كسر همزة إنَّ على
الاستئناف وبها قرأ الكسائي وليس بوقف على
قراءة من فتحها عطفاً على ما قبلها
والتقدير يستبشرون بنعمة من الله وفضل
وبأنَّ الله لا يضيع وعلى هذا فلا يوقف على
وفضل لعطفه على ما قبله
أجر المؤمنين (تام) إن رفع الذين
بالابتداء وما بعده الخبر أو رفع خبر
مبتدأ محذوف أي هم الذين استجابوا وكاف إن
نصب على المدح بتقدير أعني وليس بوقف إن جر
نعت المؤمنين أو بدلاً منهم 0
أصابهم القرح (حسن) إن جعل الذين استجابوا
نعت المؤمنين أو نصب على المدح وليس بوقف
إن جعل ذلك مبتدأ وللذين أحسنوا منهم
واتقوا خبراً لأنه لا يفصل بين المبتدأ
والخبر بالوقف يرتفع أجر عظيم بقوله للذين
أحسنوا 0
والوقف على أجر عظيم (تام) على أنَّ ما
بعده مبتدأ وخبر مبتدأ محذوف وليس بوقف إن
جعل ذلك بدلاً من الذين استجابوا قبله ومن
حيث كونه رأس آية يجوز 0
فاخشوهم (جائز) ومثله إيماناً لأنَّ هذا
عطف جملة على جملة وهو في حكم الاستئناف 0
الوكيل (كاف)
وفضل ليس بوقف لأنَّ لم يمسسهم سوء في
موضع الحال تقديره فانقلبوا سالمين لم
يمسهم سوء 0
والوقف على لم يمسسهم سوء (تام) عند نافع
على استئناف ما بعده وعند أبي حاتم رضوان
الله (أتم منه) 0
عظيم (تام)
يخوف أولياءه (كاف) وتام عند أبي حاتم قال
لأنَّ المعنى يخوف الناس أولياءه أو
يخفونكم أولياءه أو بأوليائه وقال غيره بل
الوقف على قوله فلا تخافوهم ووقال نافع بل
الوقف على وخافون قاله النكزاوي 0
مؤمنين (كاف) ومثله في الكفر للابتداء بإن
0
شيأ الأول (جائز) على استئناف ما بعده وليس
بوقف إن جعل ما بعده في موضع الحال من اسم
بالله والعامل لن يضروا والتقدير مريداً
لإحباط أعمالهم وأعيد ذكر الله تفخيماً
وتوكيد الإزالة الشك إذ جائز أن يتوهم
أنَّ المراد غيره فلا يوقف على شيأ 0
في الآخرة (حسن)
عظيم (تام)
شيأ (جائز)
أليم (تام)
لأنفسهم (كاف) وقال الأخفش تام 0
إثماً (صالح)
مهين (كاف) للابتداء بالنفي 0
من يشاء (كاف) للابتداء بالأمر 0
ورسله (كاف) للابتداء بالشرط 0
عظيم (تام)
خيراً لهم (كاف)
بل هو شر لهم (أكفى منه) 0
يوم القيامة (حسن)
والأرض (كاف)
خبير (تام)
لقد سمع الله قول الذين قالوا ليس بوقف
لقبح الابتداء بما بعده ويوهم الوقوع في
محذور وإن اعتقد المعنى كفر سواء وقف أم لا
وإن اعتقد حكايته عن قائليه غير معتقد
معناه فلا يكفر لأنَّ حاكي الكفر لا يكفر
ووصله بما بعده أسلم وينبغي أن يخفض بها
صوته حذراً من التشبيه بالكفر 0
ونحن أغنياء (تام) إذ لو وصله بما بعده
لصار ما بعده من مقولهم وهو إخبار من الله
عن الكفار 0
بغير حق (صالح) لمن قرأ سيكتب بالياء
التحتية وبالبناء للمفعول ورفع قتلهم وما
عطف عليه ويقول بالياء أي ويقول الله أو
الزبانية وليس بوقف لمن قرأ سنكتب بالنون
وبناء الفعل للفاعل ونصب قتلهم ونقول
بالنون 0
الحريق (كاف)
للعبيد (تام) إن رفع ما بعده خبر مبتدأ
محذوف أي هم الذين أو نصب بتقدير أعني وليس
بوقف إن جعل بدلاً من الذين الأول أو جعل في
محل جر نعتاً للعبيد ومن حيث كونه رأس آية
يجوز 0
تأكله النار (كاف) وتام عند نافع
وبالذي قلتم (كاف) للابتداء بعده
بالاستفهام 0

/ 304