دماء و أحلام فی بلاد الشام نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

دماء و أحلام فی بلاد الشام - نسخه متنی

نادیا خوست

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

التقسيم وهب الاحتلال والاستيطان غطاء
دوليا"! ظل فوزي خصما غاضبا يدين الموافقة
على التقسيم ويرى ضرورة الاعلان عن خطأ
الاتحاد السوفييتي يومذاك، وكل عربي وافق
على القرار السوفييتي مخطئ! لذلك يجب ألا
يدان من هاجم مكتب الحزب، ويجب ألا يعتبر
شهيدا من قتل في المكتب! سيقال إن فوزي
تبحّر في تقرير خروشوف السري إلى المؤتمر
العشرين، الذي نشرته جريدة البعث. وسيروى
أنه قال "ماتزال عبادة الفرد مرضا يهب
القداسة والعصمة لأفراد ويمنع نقدهم. هذه
التربية أفسدت القياديين وعلمتهم أن
القاعدة خادمة لهم".
سيقول فوزي، بعد عقود، إن قوة المنظمة
سددت أحيانا لتقتص من أشخاص تميزوا
بكبرياء منعهم من العبودية. ولم يوافقوا
على تنزيه القائد كأنه قديس، وفكروا
بضوابط تمنعه من أن يرعى أسرته في مروج
القاعدة، ويفيد من موقعه السياسي ليجني
المكاسب ويوزع الوظائف، ويضيع الحدود بين
مال الحزب وماله الشخصي. لذلك سيتهم فوزي
بأنه صاغ أفكاره المنحرفة من علاقاته ببعض
العراقيين الذين حكوا له عن حادثة واقعية:
رفض فهد وهو في السجن اعتراف الاتحاد
السوفييتي بتقسيم فلسطين. وأرسل رسالة إلى
حزبه يحذره فيها من الاعتراف بالتقسيم.
وذكر بأن اليهود ليسوا قومية، وأن ميثاق
الحزب سجل أنه ضد الصهيونية. لكن قيادة
الحزب خارج السجن لم تصغِ إليه! سينتهي
فوزي بعد عقود إلى اقتراح يطلب استقلال
الحزب عن أية قرارات خارجية. وسيكون من
المجموعات الاولى المتهمة بالانشقاق.
لكنه سيكون أول من يوضح أن إلغاء المعسكر
الاشتراكي خيانة عظمى، كسرت التوازن
العالمي ورجحت العدوان الإسرائيلي في
الصراع العربي الصهيوني.
استمعت مديحة في الاجتماع الأسبوعي إلى
فوزي. كان جدول أعمال الاجتماع الاستعداد
لمهرجان موسكو. تحدث فوزي عن تلك المناسبة
التي ستخرج فيها موسكو من أسوارها،
وستنطلق فيها سورية خارج حدودها. ترى
اللجنة التحضيرية أن يمثل وفد سورية
اتجاهاتها الفكرية والسياسية والشعبية.
سيكون وفدا قويا في مستوى الأخطار
والمسائل الموضوعة أمامنا كبلد عربي مهدد
بعدوان إسرائيلي أمريكي، وكمركز مقاومة
وطنية يتقدم حركة التحرر العربية. سيكون
في الوفد أعضاء في البارلمان، وفريق فني
يقدم رقصات وأغاني شعبية، وفريق رياضي،
وشخصيات سياسية وأدبية منهم فخري
البارودي، وطلاب مستقلون، وممثلو أحزاب.
مهمتنا أن ننتقي الطلاب المناسبين
للمهرجان. يامديحة، أنت المسؤولة عن
انتقاء الطالبات المناسبات!
احمر وجه مديحة وقتذاك. هل تستطيع أن
تتحمل هذه المسؤولية؟ هل هذا اختبار في
ترجيح الحكمة على الهوى؟ جربت مديحة حتى
ذلك اليوم دعوة الطلاب إلى اجتماعات عامة،
كالاجتماع الذي تحدث فيه النقابي. أو
الدعوة إلى احتفالات بمناسبات وطنية كعيد
الجلاء. فهل يؤهّلها هذا لمهمة معقدة مثل
هذه؟
لم ينتظر فوزي يومذاك رأيها في أن تقبل أو
ترفض المهمة. لكنه لم يُظهر لها أنها أمر.
قال لها وهما يخرجان من الاجتماع: انتقاء
طلاب وفد سورية إلى مهرجان الشباب يتصل
بالدفاع عن الوطن في هذه اللحظة. وأعتقد
أنه يقع في هواك يامديحة! سألته مديحة: متى
تريد أسماء المقترحين للوفد؟ ردّ: خلال
أسبوع!
يالهذه المهمة التي سيحاسبها عليها
ضميرها! فالسفر امتياز يقدم شخصا على آخر!
المسؤولية إذن سلطة. فهل انتبهت مديحة إلى
مافي المسؤولية من قوة تقرر قدرا؟ وإلى
حدّها الخطر الذي لايلجمه إلا الضمير؟ لم
تفكر مديحة في السلطة التي تكسر حامليها
وضحاياها أو تنقذهم. فأسطورة الحسن
والحسين تبهرها، ورجاء حسن مَثَل قريب،
كجميلة بو حيرد، وكالقسام الذي سعى إلى
فلسطين وكان أول شهداء الثورة، ويوسف
العظمة قبلهم. وكان الثوار الذين رأتهم في
"التراجيديا المتفائلة" وفي "الطلقة
الواحدة والأربعين" يسحرونها. المسؤولية
لمديحة كما هي لاولئك! ليست البحث عن
الوجاهة والمنفعة، بل أن تسبق الآخرين
بالتضحية!
مشت مديحة مع فوزي خطوات. وانتبهت إلى
ربطة عنقه الطائشة. يحب ربطات العنق
الأنيقة! ومنها يبدو أنه ميسور وكان يمكن
أن يستسلم للدعة والغنى، فأبوه المحامي
يؤمن له أكثر مما يحتاجه كطالب في
الجامعة، حتى قيل: لم يبق غير أن يشتري له
منذ الآن مكتبا وسيارة! قالت لنفسها: ليس
جميلا، لكنه وسيم، وأنيق. ودّعته ومشت إلى
نادي الجامعة. رأت ليلى تجلس مع غادة.
فتساءلت هل خطر لها أنهما مناسبتان للوفد
لأنهما صديقتاها أم لأنهما تستحقان ذلك؟
وأجابت: بل ذلك حقهما! ومشت إليهما. قالت
لها غادة: سأستشير رفاقي! وقالت لها ليلى:
سأفكر في ذلك! نهضت ليلى. لاتطيق الجلوس

/ 301