دماء و أحلام فی بلاد الشام نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

دماء و أحلام فی بلاد الشام - نسخه متنی

نادیا خوست

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

الجيش الذي عاش فيه شبابه، ولابد أنه تذكر
الجبهة والقرى والفلاة ورفقة الجنود وحتى
أيام الاستطلاع. ياغادة، من سيفيد من
تنظيف الجيش من الكفاءة والخبرة؟ ولماذا
ترسل هذه الأعداد الكثيرة من الضباط في
دورات إلى الاتحاد السوفييتي ويستغنى
عنها عندما تعود؟
تبددت أحلام غادة بلحظة حب هاربة من هواجس
محمود. كأنما كان يريدها أن تأتي كي يضع على
كفيها مايثقل قلبه. هل كان وحيدا إلى هذا
الحد، وحذرا إلى هذا الحد؟ بدا لها هول ألا
يثق الإنسان بصديق، وأن ينام ويفيق مع
الهموم نفسها. قالت له: الصباح رباح! جزئ
الهم! وغفت عندما ظنت أنه غفا. ولكن أين
النوم؟ ألم يلاحظ أنه لم يستقبل غادة
بالحب؟ وأنها لم تجد عشاء مفروشا على
الطاولة. وأنه تحاشى أن يدعوها إلى المطعم
"كيلا نجلس بين الجواسيس"! ألم يجرحه أنه
عاجز عن عناقها؟ هرب من ذلك كمن يريدها أن
تنام لتستريح من السفر.
سقط محمود في النوم كمن وقع في جبّ مظلم،
ثم صحا فجأة ليفكر في الأمور التي كان يفكر
فيها نفسها. صعد من الجبّ وهو يتقلب. وخشي
أن يوقظ غادة. لكنها شعرت بأنه يحاول ألا
تنتبه إلى أرقه. ورأته ينهض ويمشي في
العتمة إلى المطبخ. هل تتركه مستمرا في
السباحة في بحر الظلمات، أم تسحبه منه؟
ألا تؤلمها كتفاها من كثرة ماجرّته في هذا
المساء؟ لا، فلتلحقه! وجدته يشرب القهوة
في المطبخ. ياللسجين المسكين! أمسكت بيديه:
ماالمشكلة؟ لنقتسمها معا! لو كانت صغيرة
لاقتسمناها، ياغادة! لكنها سلاسل تمتد من
القاهرة إلى حلب. أين صباح التي غنت "من
الموسكي لسوق الحميدية أنا عارفة السكة
لوحديا"؟ ذبلت الأفراح، وغابت الليالي
الملاح! أخذ بيدها ونهض إلى الشرفة.
أتعرفين أني أخشى حتى في بيتي من التنصت
علي؟ يشعل الغيظ في قلبي أننا كنا حالمين!
كان النظام الدستوري البارلماني في سورية
متقدما على النظام الفردي الرئاسي في مصر.
ومع ذلك.. آه! هل أبالغ في الهواجس؟ في هذا
العمر يرمى مثلنا هكذا؟ أتوقع أن أكون في
القائمة القادمة من المحالين إلى التقاعد!
لكني أخشى ماهو أكثر من ذلك. أخشى أن تكون
الوحدة امتطت عواطفنا الصادقة وتقاليدنا
في الحلم بالوحدة العربية، لتفكك الجيش
السوري والبنية السياسية السورية! أخشى أن
يكون الأمريكيون أتونا من هذه الطريق بعد
فشل المؤامرات! تفرجي! ضربت المؤامرات
اليمين التقليدي وأسقطته. وضربت الوحدة
الأحزاب. وقيد الشعب السوري بالمباحث.
واستحدث نمط من الجلادين كانوا ضباطا
وطنيين. كانت سورية أول بلد يعقد اتفاقيات
اقتصادية واسعة مع الاتحاد السوفييتي
ويكسر حصار السلاح. لذلك ألغيت سورية!
أمسكت غادة رأسها بيديها. تكاد تقع من
التعب. قبل السفر رتبت بيتها، غسلت ملابس
طفلها وكوتها، اشترت حلويات دمشقية
لمحمود وبعض هدايا ظنت أنه قد يحتاجها.
عانت من وجع فراق طفلها. ووصلت إلى المطار
منهكة! ولاقاها محمود بظلمة تزيد من قلقها
عليه. فكادت تؤمن بأن روحه مريضة! انتبه
محمود فجأة إلى شحوبها. وفي تلك اللحظة
شعرت بأنه يحبها. احتضنها في حنان وأعادها
إلى سريرها: ياحبيبتي، أتعبتك. اغفري لي!
أعادها إلى السرير، ونامت على ذراعه
مطمئنة. يستطيع الحب أن ينظف الروح من
العتمة! قالت له: يامحمود، لنفكر بأن أحدنا
محظوظ بالآخر! وغفت في لحظة.
لكنه في اليوم التالي نبش قلقه الحقيقي:
تحويل مياه نهر الأردن! اعتمد الجيش
السوري موقفا من تحويل مجرى نهر الأردن،
فكنا نضرب الجرافات الإسرائيلية ونمنعها
من العمل. وكنا نواجه العدوان الإسرائيلي.
في كانون الأول سنة 1958 اعتدى الإسرائيليون
على الدرباشية في القطاع الأوسط، فأمر
قائد الجبهة بالردّ. مدفعية الميدان مقابل
مدفعية الميدان! بل ضربنا يومذاك خطوط
العدو الخلفية ودمرنا بطارياته ودباباته.
أغضب ذلك العميد عبد المحسن أبو النور.
فلام قائد الجبهة، هاج وغضب على الضباط
وعاقب بعضهم. وحصر صلاحية استخدام الأسلحة
الثقيلة بقائد الجيش أو رئيس الأركان.
فماذا حدث بعد ذلك؟ هاجم الإسرائيليون
قرية التوافيق ولم يستطع قائد الجبهة
الردّ! فدمرت قرية التوافيق والتحصينات
السورية والبطاريات السورية. أنجز
الإسرائيليون مراحل مهمة في تحويل مجرى
نهر الأردن، منها تعميق النهر ورفع الضفة
على الجانب الإسرائيلي. ولم يبال "المندوب
السامي" المصري بتقارير الاستطلاع السوري.
ومنع السوريين من إطلاق النار في جسر بنات
يعقوب، فبدأ الإسرائيليون أعمالهم فورا،
وهاج السوريون فتدخل مراقبو الهدنة. هكذا
حدث أمر جلل، ياغادة! قرية التوافيق قرب
بحيرة طبرية أرض حرام، منطقة مجردة من
السلاح في اتفاقية الهدنة. الهدف من
احتلالها تحويل مياه نهر الأردن، ربط شبكة
الأنابيب بنهر الأردن. أدانت لجنة الهدنة
ذلك. لكن الولايات المتحدة "دعت العرب

/ 301