حروف المعانی للزجاجی نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

حروف المعانی للزجاجی - نسخه متنی

ابو القاسم عبد الرحمن بن إسحاق الزجاجی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

وتقول: عجبت من أنك منطلق والمعنى من
انطلاقك ، وتكون بمعنى: لعل تقول السوق أنا
نشتري غلاما أي: لعلنا نشتري غلاما.
105. إنْ: المكسورة المخففة لها أربعة أوجه:
تكون جزاء كقولك: إنْ تكرمني أكرمك،
ونافية كقولك: إن زيد إلا قائم معناه: ما
زيد إلا قائم؛ قال الله تعالى: { إِنِ
الْكَافِرُونَ إِلَّا فِي غُرُورٍ } (20)
سورة الملك؛ معناه: ما الكافرون إلا في
غرور،
وتكون للتحقيق مخففة من الثقيلة فيلزمها
في الخبر اللام كقولك: إن زيدا لقائم،
وتكون زائدة، كقولك: لما إن جاء زيد أحسنت
إليه معناه: لما جاء زيد، وقال وا إنها
تكون بمعنى: إذ كقوله تعالى: {وَلاَ
تَهِنُوا وَلاَ تَحْزَنُوا وَأَنتُمُ
الأَعْلَوْنَ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ }

(139) سورة آل عمران.

106. أنْ: الخفيفة المفتوحة لها أربعة
مواضع:
تكون ناصبة للفعل المستقبل كقولك: أريد أن
تخرج،
وتكون مخففة من الثقيلة كقوله تعالى: {
عَلِمَ أَن سَيَكُونُ مِنكُم مَّرْضَى }
(20) سورة المزمل، وتكون بمعنى: أي: كقول
الله تعالى: {وَانطَلَقَ الْمَلَأُ
مِنْهُمْ أَنِ امْشُوا وَاصْبِرُوا عَلَى
آلِهَتِكُمْ إِنَّ هَذَا لَشَيْءٌ
يُرَادُ} (6) سورة ص أي: امشوا، وتكون زائدة
كقولك: لما أن جاء زيد أحسنت إليه.

107. كيف: سؤال عن حال كقولك: كيف زيد؟ فيقال
صالح أو سقيم ؛ ويضم إليها ما فيجازى بها
كقولك: كيفما تصنع أصنع ، وتقع بمعنى:
التعجب كقوله تعالى: {كَيْفَ تَكْفُرُونَ
بِاللَّهِ وَكُنتُمْ أَمْوَاتاً

فَأَحْيَاكُمْ } (28) سورة البقرة.

108. متى: لها وجهان: تكون استفهاماً عن
الزمان كقولك: متى تخرج؟ وتكون جزاءً
كقولك: متى تزرني أكرمك؟ وقد تزاد فيها ما
في الجزاء فيقال:
متى ما تزرني أقصدك قال الشاعر:
متى ما تزنا من معدٍّ بعصبةٍ وغسان نمنع
حوضنا أن يهدما ( الطويل)

109. كم: لها وجهان:
تكون سؤالا عن عدد كقولك: كم مالُك؟ وكم
درهمًا لك؟
وتكون خبرا بمعنى: رب كقولك: كم غلام قد
ملكت؟ وقد تكون بمعناه .

110. كأين: كقوله عز وجل: {وَكَأَيِّن مِّن
قَرْيَةٍ عَتَتْ عَنْ أَمْرِ رَبِّهَا } (8)
سورة الطلاق؛ أي: وكم من قرية وفيها لغتان
بالتشديد والتخفيف كقول الشاعر:
وكائن بالأباطح من صديقٍ يراني لو أصبت هو
المصابا (الوافر)

111. أنى: تكون بمعنى: كيف، كقوله تعالى: {
يَا مَرْيَمُ أَنَّى لَكِ } (37) سورة آل
عمران تأويله؛ من أين لك هذا، وقد يجازى
بها، وتكون بمعنى: من أين نحو قوله تعالى:{
أَنَّى يَكُونُ لَهُ وَلَدٌ وَلَمْ تَكُن
لَّهُ صَاحِبَةٌ } (101) سورة الأنعام؛
والمعنيان متقاربان يجوز أن يتأول كل واحد
منهما للآخر؛ قال الكميت:
أنى ومن أين آبك الطرب من حيث لا صبوة ولا
ريب ( المنسرح)
فجاء بالمعنيين.
111/1. أي: لها أربعة أوجه:
تكون استفهاما فيستفهم بها عن شيء من شيء
هو بعضه كقولك: أي القوم أخوك؟
وتكون جزاء كقولك: أيهم يكرمني أكرْمه،
وكقوله تعالى{ أَيًّا مَّا تَدْعُواْ
فَلَهُ الأَسْمَاء الْحُسْنَى } (110) سورة
الإسراء؛
وتكون خبرا كتأويل الذي كقولهم: أيُّهم في
الدارأخوك،
وتكون مدحا وتعجبا كقولك: مررت برجل أي
رجل ؛

قال الشاعر:
فأومأت إيماءً خفيًا لحبتَرَ ولله عينا
حبتر أيما فتى (الطويل)
وقيل هي يسأل بها عند التمييز بين الأجناس

112. إذ: ظرف زمان مضى تقول: قصدتك إذ الحجاج
أمير.

113. إذا: ظرف لزمان مستقبل كقولك: إذا قدم
زيد أحسنت إليك، وقد يجازى بها كقول ابن
الخطيم الأنصاري:
إذا قصرت أسيافُنا كان وصلها خطانا إلى
أعدائنا فنضارب (الطويل)
وتكون للمفاجأة كقولك: خرجت فإذا زيد
معناه: فصادفت زيدا .

114. إما: المكسورة لها ثلاثة مواضع: تكون
تخييرا كقولك: اقصد إما زيدا ، وأما عمرا،
وتكون جزاء كقولك: إما تكرمني أكرمك معناه:
إن تكرمني أكرمك وما زائدة، ومنه قول الله
تعالى: { فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ
الْبَشَرِ أَحَدًا فَقُولِي إِنِّي
نَذَرْتُ لِلرَّحْمَنِ صَوْمًا فَلَنْ
أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنسِيًّا} (26) سورة
مريم؛

115. أما: المفتوحة المشددة لها وجهان: تكون
حرفا متضمنا معنى الجزاء إلا أنه لا يقع

/ 15