معجم احادیث الامام المهدی (عج) جلد 1

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

معجم احادیث الامام المهدی (عج) - جلد 1

علی کورانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

نائما في بيت أم سلمة ، فانتبه وهو يسترجع فقالت :

يارسول الله مم تسترجع ؟ قال :

وقال " قال البزار :

لا نعلم رواه عن ثابت عن أنس إلا حماد ، ولا عن حماد إلا هشام " .

* مجمع الزوائد :

ج 7 ص 316 ما عدا آخره ، كما في كشف الهيثمي ، مرسلا ، عن أنس :

وقال " رواه البزار " .

وفيها :

مرسلا ، عن أم سلمة قالت " بينا رسول الله صلى الله عليه وسلم مضطجعا في بيتي إذ احتفز جالسا وهو يسترجع ، قلت :

بأبي أنت وأمي ، ما شأنك تسترجع ؟ قال :

لجيش من أمتي يجيؤون من قبل الشام ، يؤمون البيت لرجل يمنعهم ، حتى إذا كانوا بالبيداء من ذي الحليفة خسف بهم ، ومصادرهم شتى ، قلت :

بأبي أنت وأمي يارسول الله ، كيف يخسف بهم ومصادرهم شتى ؟ قال :

إن منهم من جبر ، إن منهم من جبر ، إن منهم من جبر " وقال " رواه أبويعلى . وروى بإسناده عن عائشة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال بمثله " .

* : عرف السيوطي ، الحاوي :

ج 2 ص 60 كما في كشف الهيثمي ، عن البزار إلى قوله " يوم القيامة " وفيه " . من أهل المدينة " .

* : الفتاوى الحديثية :

ص 29 مرسلا ، إلى قوله " يوم القيامة " وفيه " من أجل جيش . من أهل المدينة " .

* : القول المختصر :

ص 7 ح 30 كما في كشف الهيثمي ، مرسلا .

* : برهان المتقي :

ص 116 ب 4 ح 17 عن عرف السيوطي ، الحاوي .

وفي :

ص 118 عن ابن حجر الهيثمي في القول المختصر ، إلى قوله " يوم القيامة " وقال " وكونهم من أهل العراق في هذه ، ومن قبل المشرق في رواية أخرى لا ينافي أنهم من أهل الشام المصرح به في عدة روايات " .

ملاحظة :

" ذكرت بعض الروايات أن السفياني يرسل إلى المدينة ومكة قسما من جيشه الذي يكون في العراق وقسما من الشام عاصمة حكمه ، ولعل هذا هو السبب في الروايات التي ذكرت أن هذا الجيش من قبل المغرب أي الشام تارة ومن قبل العراق أو المشرق تارة أخرى " 0

* * *

334 " فإذا بلغ السفياني الذي بمصر بعث جيشا إلى الذي بمكة ، فيخربون المدينة أشد من الحرة ، حتى إذا بلغوا البيداء خسف بهم "

هامش: 334 المصادر :

* : ابن حماد :

ص 90 حدثنا رشدين ، عن أبي لهيعة ، عن أبي قبيل ، عن سعيد بن الاسود ، عن ذي قربات قال :

ولم يسنده إلى النبي صلى الله عليه وآله .

* *

/ 633