اغاني نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

اغاني - نسخه متنی

علي بن حسين ابو الفرج اصفهاني

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

أنت وأمي أبيات قلتها وقد كان عبد الله وحسن وإبراهيم بنو حسن بن حسن وعدوه شيئا فأخلفوه فقال هاتها
فقال
( أمّا بنو هاشمٍ حوْلِي فقد قَرَعُوا نَبْلَ الضِّبابِ التي جَمّعتُ في قَرَنِ )
( فما بِيَثْرِبَ منهم مَنْ أُعاتِبُه إلاّ عَوَائدَ أرجوهنّ من حَسَنَ )
( اللهُ أعطاك فضلاً مِنْ عَطِيَّتِهِ على هَنٍ وهَنٍ فيما مَضَى وهَنِ )
قال حاجتك قال لابن أبي مضرس علي خمسون ومائة دينار
قال فقال لمولى له يا هيثم اركب هذه البغلة فأتني بابن أبي مضرس وذكر حقه
قال فما صلينا العصر حتى جاء به
فقال له مرحبا بك يابن أبي مضرس أمعك ذكر
--------------------
370
حقك على ابن هرمة قال نعم
قال فامحه فمحاه
ثم قال يا هيثم بع ابن أبي مضرس من تمر الخانقين بمائة وخمسين دينارا وزده كل دينار ربع دينار وكل
ابن هرمة بخمسين ومائة دينار تمرا وكل ابن ربيح بثلاثين دينار تمرا
قال فانصرفنا من عنده فلقيه محمد بن عبد الله بن حسن بالسيالة وقد بلغه الشعر فغضب لأبيه وعمومته
فقال أي ماص يظر أمه أنت القائل
( على هَنٍ وهَنٍ فيما مَضَى وهَنِ )
فقال لا والله ولكني الذي أقول لك
( لا والَّذي أنتَ منه نِعمةٌ سَلَفَتْ نرجو عَوَاقِيَها في آخِرِ الزِّمَنِ )
( لقد أُتِيتُ بأمرٍ ما عَمَدتُ له ولا تعمَّده قولي ولا سَنَني )
( فكيف أمشي مع الأقوام معتدلاً وقد رَمَيتُ بَرِيءَ العُودِ بالأُبَن )
( ما غَيَّرتْ وجهَه أمُّ مُهَجِّنةٌ إذا القَتَامُ تَغَشَّى أوجُهَ الهُجُنِ )
قال وأم الحسن أم ولد
قال هارون فحدثني حماد بن إسحاق عن أبيه عن أيوب بن عباية قال
لما قال ابن هرمة هذا الشعر في حسن بن زيد قال عبد الله بن حسن والله ما أراد الفاسق غيري وغير أخوي
حسن وإبراهيم
وكان عبد الله يجري على ابن هرمة رزقا فقطعه عنه وغضب عليه
فأتاه يعتذر فنحي وطرد فسأل رجالا أن يكلموه فردهم فيئس من رضاه واجتنبه وخافه
فمكث ما شاء الله ثم مر عشية وعبد الله على زربيه في ممر المنبر ولم تكن تبسط لأحد غيره في ذلك المكان
--------------------
371
فلما رأى عبد الله تضاءل وتقنفذ وتصاغر وأسرع المشي
فكأن عبد الله رق له فأمر به فرد عليه فقال يا فاسق يا شارب الخمر على هن وهن تفضل الحسن علي وعلى
أخوي فقال بأبي أنت وأمي ورب هذا القبر ما عنيت إلا فرعون وهامان وقارون
أفتغضب لهم فضحك وقال والله ما أحسبك إلا كاذبا قال والله ما كذبتك
فأمر بأن ترد عليه جرايته قصيدتة الخالية من الحروف المعجمة
أخبرني يحيى بن علي إجازة قال أخبرني أبو أيوب المديني عن مصعب قال
إنما اعتذر ابن هرمة بهذا إلى محمد بن عبد الله بن حسن
قال يحيى وأخبرني أبو أيوب عن علي بن صالح قال
أنشدني عامر بن صالح قصيدة لابن هرمة نحوا من أربعين بيتا ليس فيها حرف يعجم وذكر هذه الأبيات منها
ولم أجد هذه القصيدة في شعر ابن هرمة ولا كنت أظن أن أحدا تقدم رزينا العروضي إلى هذا الباب وأولها

/ 3358