اغاني نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

اغاني - نسخه متنی

علي بن حسين ابو الفرج اصفهاني

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

( إنني قاتلةٌ مقتولةٌ ولعلّ الله أن يرتاحَ لي )
--------------------
70
ذكر الهذلي وأخباره
أخبرني محمد بن خلف وكيع قال حدثني هارون بن محمد بن عبد الملك قال حدثني حماد بن إسحاق عن أبيه قال
الهذليان أخوان يقال لهما سعيد وعبد آل ابنا مسعود فالأكبر منهما يقال له سعيد ويكنى أبا مسعود وأمه
امرأة يقال لها أم فيعل وكان كثيرا ما ينسب إليها وكان ينقش الحجارة بأبي قبيس وكان فتيان من قريش
يروحون إليه كل عشية فيأتون بطحاء يقال لها بطحاء قريش فيجلسون عليها ويأتيهم فيغني لهم ويكون معهم
وقد قيل إن الأكبر هو عبد آل والأصغر سعيد
قال هارون وحدثني الزبير بن بكار قال حدثني حمزة بن عتبة اللهبي
أن الهذلي كان نقاشا يعمل البرم من حجارة الجبل وكان يكنى أبا
--------------------
71
عبد الرحمن وكان إذا أمسى راح فأشرف على المسجد ثم غنى فلا يلبث أن يرى الجبل كقرص الخبيص صفرة وحمرة
من أدرية قريش فيقولون يا أبا عبد الرحمن أعد فيقول أما والله وها هنا حجر أحتاج إليه لم يرد الأبطح
فلا فيضعون أيديهم في الحجارة حتى يقطعوها له ويحدروها إلى الأبطح وينزل معهم حتى يجلس على أعظمها
حجرا ويغني لهم
قال هارون وحدثني حماد بن إسحاق عن أبي مسعود بن أبي جناح قال أخبرني أبو لطيف وعمارة قالا
تغنى الهذلي الأكبر وكان من أنفسهم وكان فتيان قريش يروحون كل عشية حتى يأتوا بطحاء يقال لها بطحاء
قريش قريبا من داره فيجلسون عليها ويأتيهم فيغنيهم
قال وأخبرني ابن أبي طرفة عن الحسن بن عباد الكاتب مولى آل الزبير قال
هجم الحارث بن خالد وهو يومئذ أمير مكة على الهذلي وهو مع
--------------------
72
فتيان قريش بالمفجر يغنيهم وعليه جدبة صوف فطرح عليه مقطعات خز فكانت هذه أول ما تحرك لها الهذلي
يتزوج بنت ابن سريج
قال هارون وحدثني حماد عن أبيه قال
ذكر ابن جامع عن ابن عباد أن ابن سريج لما حضرته الوفاة نظر إلى ابنته فبكى فقالت له ما يبكيك قال
أخشى عليك الضيعة بعدي فقالت له لا تخف فما من غنائك شيء إلا وقد أخذته قال فغنيني فغنته فقال قد
طابت نفسي ثم دعا بالهذلي فزوجها منه فأخذ الهذلي غناء أبيها كله عنها فانتحل أكثره فعامة غناء
الهذلي لابن سريج مما أخذه عن ابنته وهي زوجته
أخبرني إسماعيل بن يونس قال حدثني عمر بن شبة قال حدثني محمد ابن يحيى أبو غسان قال
كان الهذلي منزله بمنى وكان فتيان قريش يأتونه فيغنيهم هناك ثم أقبل مرة حتى جلس على جمرة العقبة
فغنى هناك فحدره الحارث من منى وكان عاملا على مكة ثم أذن له فرجع إلى منى
--------------------
73
قال هارون وحدثني علي بن محمد النوفلي قال حدثني أبي قال
كان الهذلي النقاش يغدو إليه فتيان قريش وقد عمل عمله بالليل ومعهم الطعام والشراب والدراهم
فيقولون له غننا فيقول لهم الوظيفة فيقولون قد جئنا بها فيقول الوظيفة الأخرى أنزلوا أحجاري فيلقون
ثيابهم ويأتزرون بأزرهم وينقلون الحجارة وينزلونها ثم يجلس على شنخوب من شناخيب الجبل فيجلسون
تحته في السهل فيشربون وهو يغنيهم حتى المساء وكانوا كذلك مدة فقال له يوما ثلاثة فتية من قريش قد
جاءك كل واحد منا بمثل وظيفتك على الجماعة من غير أن تنقص وظيفتك عليهم وقد اختار كل واحد منا صوتا

/ 3358