ذكرى الشيعة في أحكام الشريعة (الجزء: ٢) نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

ذكرى الشيعة في أحكام الشريعة (الجزء: ٢) - نسخه متنی

شمس الدین محمد جبل عاملی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

وعن أبي بصير عن أحدهما (عليهما السلام):
(قال رسول الله (صلى الله
عليه وآله) لما ماتت رقية ابنته -: إني لأعرف ضعفها، وسألت الله عز وجل أن
يجيرها من عذاب القبر) (1).

وعن أبي بصير عن الصادق (عليه السلام):

(ما أقل من يفلت من ضغطة
القبر) (2).

وفي البخاري ومسلم عن أنس: أن النبي (صلى الله عليه وآله) دخل نخلا
لبني النجار، فسمع صوتا ففزع، فقال:

(من أصحاب هذه القبور؟).

فقالوا: يا
رسول الله ناس ماتوا في الجاهلية.

فقال: (نعوذ بالله من عذاب القبر) (3).

وفي رواية أخرى في المنافق والكافر:

(ليضيق عليه قبره حتى تختلف فيه
أضلاعه، فتعوذوا بالله من عذابه ونقمته) (4).

وعن ابن عمر أن رسول الله (صلى الله عليه وآله) قال:

(إن أحدكم إذا
مات عرض عليه مقعده بالغداة والعشي، وإن كان من أهل الجنة فمن أهل
الجنة، وإن كان من أهل النار فمن أهل النار. فيقال له: هذا مقعدك حتى يبعثك
الله إليه يوم القيامة) (5).

الثالثة

دل القرآن العزيز بقوله تعالى: (ولا تقولوا لمن يقتل في سبيل الله
أموات بل أحياء) (6)، وقوله تعالى: (ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتا
بل أحياء عند ربهم يرزقون) (7)، وغير ذلك على بقاء النفس بعد الموت بناء على
تجردها وعليه كثير من الأصحاب ومن المسلمين أو على تعقلها بأبدان، وهو
مروي بأسانيد متكثرة من الجانبين، فمنها
ما روى ابن عباس عن النبي (صلى الله عليه وآله)، أنه قال:


(1) الكافي 3: 241 ح 18.

(2) الكافي 3: 236 ح 6.

(3) لاحظناه في: مسند أحمد 3: 233، سنن أبي داود 4: 238 ح 4751، وفيهما. (تعوذوا).

(4) مسند أحمد 4: 288، سنن أبي داود 4: 240 ح 4754. وليس فيهما: (فتعوذوا...).

(5) مسند أحمد 2: 113، صحيح البخاري 2: 124، صحيح مسلم 4: 2199 ح 2866، سنن
ابن ماجة 2: 1427 ح 4270، الجامع الصحيح 3: 384 ح 1072، سنن النسائي 4: 107.

(6) سورة البقرة: 154.

(7) سورة آل عمران: 169.

/ 436