مهذب البارع فی شرح المختصر النافع جلد 1

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مهذب البارع فی شرح المختصر النافع - جلد 1

احمد بن محمد بن فهد الحلی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

واختاره
المصنف(1)، والعلامة(2). احتج الاولون: برواية محمد بن
مسلم عن أبي جعفر (عليه السلام) قال: تجب الجمعة على
سبعة نفر من المسلمين، ولا تجب على أقل منهما.
الامام، وقاضيه، والمدعى حقا، والمدعى عليه،
والشاهدان، والذي يضرب الحدود بين يدي الامام(3).
وبرواية أبي العباس عن أبي عبدالله (عليه السلام)
قال: أدنى ما يجب في الجمعة سبعة، أو خمسة أدناه(4)،
فحمل الاول على الوجوب، والثاني على الندب. احتج
الآخرون: بوجوه:

(الف): عموم
الامر بالسعي في الآية.

(ب): صحيحة
منصور بن حازم عن أبي عبدالله (عليه السلام) قال:
يجمع القوم يوم الجمعة اذا كانوا خمسة فما زاد، فان
كانوا أقل من خمسة فلا جمعة لهم(5).

(ج): الاكتفاء
بهذا العدد في حكمة الاجتماع، فاستغني عن الزائد.


خمسة نفر
فصاعدا الامام أحدهم ".

(1) الشرايع: ج
1، ص 94، كتاب الصلاة، في صلاة الجمعة، قال: "
والثاني العدد وهو خمسة الامام أحمدهم ".

(2) المختلف:
كتاب الصلاة، في صلاة الجمعة، ص 103، س 16، قال: "
والاقوى عندي الاول.

اي قول
المفيد بكفاية خمسة نفر ".

(3) التهذيب: ج
3، ص 20، باب 1، العمل في ليلة الجمعة ويومها، حديث 75.

(4) التهذيب: ج
3، ص 21، باب 1: باب العمل في ليلة الجمعة ويومها، حديث
76، وفيه: " أدنى ما يجزى في الجمعة ".

(5) التهذيب: ج
3، ص 239، العمل في ليلة الجمعة ويومها، حديث 18، وفيه:
" كانوا خمسة فما زادوا ".

/ 541