مهذب البارع فی شرح المختصر النافع جلد 1

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مهذب البارع فی شرح المختصر النافع - جلد 1

احمد بن محمد بن فهد الحلی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

ولو نقص من
عدد الصلاة ثم ذكر أتم، ولو تلكم على الاشهر، ويعيد
لو استدبر القبلة. وإن كان السهو عن غير ركن، فمنه
ما لا يوجب تداركا، منه وما يقتصر معه على التدارك،
ومنه ما يتدارك مع سجود السهو.

فالاول: من
نسي القراء‌ة، أوالجهر أوالاخفات، أو الذكر في
الركوع، أو الطمأنينة فيه، أو رفع الرأس منه، أو
الطمأنينة في الرفع، أو الذكر في السجود، أوالسجود
على الاعضاء السبعة، أو الطمأنينة فيه، أو رفع
الرأس فيه، أو الطمأنينة في الرفع من الاولى، أو
الطمأنينة في الجلوس للتشهد.

(ج): البطلان
إن كان في الركعة الاولى دون الثانية، والثالثة، هو
مذهب الفقيه(1) وأبي علي(2).

قال طاب ثراه:
ولو نقص من عدد صلاته ثم ذكر أتم، ولو تكلم على
الاشهر. أقول: ظاهر الحسن(3)، والتقي(4)، الاعادة
مطلقا، وهو مذهب الشيخ في النهاية(5).


(1 و 2)
المختلف: في السهو، ص 129، س 34، قال بعد نقل قول ابن
الجنيد: " ويقرب منه قول على بن بابويه" إلى ان
قال س 35: " وان كان الركوع من الركعة الثانية
اوالثالثة فاحذف السجدتين ".

(3) المختلف:
في السهو والشك، ص 136، س 2، قال: " والظاهر من كلام
ابن أبي عقيل الاعادة مطلقا ".

(4) الكافي في
الفقه: ص 148، فصل في حكم السهو في عدد الركعات، س 2،
قال فيما يوجب الاعادة: " أوينقص ركعة ولا يذكر
حتى ينصرف ".

(5) النهاية:
باب السهو في الصلاة واحكامه، ص 90، س 13، قال: " فان
فعل شيئا من ذلك وجبت عليه الاعادة ".

/ 541