مهذب البارع فی شرح المختصر النافع جلد 1

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مهذب البارع فی شرح المختصر النافع - جلد 1

احمد بن محمد بن فهد الحلی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

وفي مستحقه
(عليه السلام) أقول أشبهها: جواز دفعه إلى من يعجز
حاصلهم من الخمس عن قدر كفايتهم على وجه التتمة
لاغير.

(د): يباح
المناكح خاصة، وهو اختيار المفيد(1). قال طاب ثراه:
وفي مستحقه (عليه السلام) أقوال.

اقول: البحث
هنا يقع في فصلين: الاول: في مطلق الخمس وفيه خمسة
أقوال:

(الف): انه
مباح، ذهب اليه سلار(2).

(ب): صرفه إلى
فقراء الذرية والشيعة، ذهب إليه المفيد(3).

(ج): حفظه
بالوصية حتى يصل إليه (عليه السلام)، قاله التقي(4).

(د): حفظه
بالوصية أو الدفن، ذهب إليه الشيخ في المسائل
الحائرية(5).

(ه‍): صرف
النصف إلى الاصناف، وما زاد يصنع بمستحقه، وهو.

الفصل
الثاني: في مستحقه (عليه السلام) وما يصنع به.


(1) المقنعة: ص
46، باب الزيادات، س 19، قال: " واعلم ارشدك الله ان
ما قدمته في هذا الباب من الرخصة في تناول الخمس
والتصرف فيه انما ورد في المناكح خاصة " إلى آخره.

(2) المراسم:
الخمس، ص 140، س 18، قال بعد بيان القسمة والانفال:
(وفي هذاالزمان قد احلونا فيما نتصرف فيه من ذلك
كرما وفضل لنا خاصة).

(3) المقنعة: ص
46، باب الزيات، س 24، قال: " وبعضهم يرى صلة الذرية
وفقراء الشيعة على سبيل الاستحباب، ولست ادفع قرب
هذا القول من الصواب، وهذا ولكن نقل بعد هذا: قول
البعض بالوصاية وقال: في س 26، " هذا القول عندى
اوضح من جميع ما تقدم ".

(4) الكافي في
الفقه: ص 173، فصل في جهة هذا الحقوق، س 16، قال: "
فان استمر العذر اوصى حين الوفاة إلى من يثق بدينه و
بصيرته ليقوم في اداء الواجب مقامه ".

(5) المختلف: س
209، في مستحق الامام، س 20، قال: " يدفن او يودع من
يوثق به ويامره بان يوصى يذلك ".

/ 541