خلاف جلد 3

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

خلاف - جلد 3

محمدبن حسن الطوسی الملقب بالشیخ الطوسی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

به ابن عمر فقطع .

مسألة 27 و روى أصحابنا أن السارق إذا سرق عام المجاعة : لا قطع عليه و لم يفصلوا ، و قال الشافعي : ان كان الطعام موجودا مقدورا عليه و لكن بالثمن الغالي فعليه القطع ، و ان كان القوت متعذرا لا يقدر عليه فسرق سارقا طعاما فلا قطع عليه دليلنا ما رواه أصحابنا عن أمير المؤمنين عليه الصلاة و السلام انه قال : لا قطع في عام مجاعة و روى ذلك عن عمر انه قال : لا قطع في عام مجاعة لا قطع في عام السنة و لم يفصلوا ( يفصلا خ ل ) ( يفصل خ ل ) .

مسألة 28 النباش يقطع إذا أخرج الكفن من القبر إلى وجه الارض ، و به قال ابن الزبير و عائشة و عمر بن عبد العزيز ، و الحسن البصري ، و إبراهيم النخعي ، و اليه ذهب حماد بن ابى سليمان ربيعة و مالك و الشافعي و عثمان البتى و أبو يوسف و أحمد و إسحاق ، و قال الاوزاعى و الثورى و أبو حنيفة و محمد : لا يقطع النباش لان القبر ليس بحرز لانه لو كان حرزا لشيء لكان حرزا لمثله كالخزاين الوثيقة دليلنا قوله تعالى : ( و السارق و السارقة فاقطعوا أيديهما ) و هذا سارق ، فان قالوا لا نسلم أنه سارق قلنا السارق هو من أخذ شيئا مستخفيا متفزعا ( متفرعا خ ل ) قال الله تعالى : ( الا من استرق السمع ) و قالت عائشة : سارق موتانا كسارق أحيائنا ، و قال صلى الله عليه و آله : القطع في ربع دينار و لم يفصل ، و عليه إجماع الفرقة ، ( الصحابة خ ل ) و قال عمر بن عبد العزيز يقطع سارق موتانا كما يقطع سارق أحيائنا فسموا هؤلاء كلهم النباش سارقا و هم من أهل اللسان و تسمية أهل اللغة النباش با ( المختفى خ ل ) من لا تمنع من تسميته سارقا ( بالسارق خ ل ) لانه لا تنافي بينهما ، و انما قلنا ذلك لان اسم السرقة اسم عام لكل من تناول الشيء مستخفيا متفزعا و هو يشتمل على أنواع كثيرة ، فالذي يهتك الحرز و ينقب يسمى نقابا ، و الذى يفتح الاقفال يسمى فتاشا ، ( فطا خ ل ) و الذى يبط الجيب يسمى طرارا و الذى يأخذ الاكفان يسمى نباشا و محتقنا ( مختفيا خ ل ) فإذا كان هذا عاما يشتمل على أنواع دخل تحته السارق ( النباش خ ل ) كما ان قولنا رطب اسم عام يدخل تحته أنواع كثيرة ، و قد روينا عن عائشة و ابن الزبير أنهما قالا : سارق موتانا كسارق أحيائنا و لم ينكر عليهما فدل انه إجماع ، فان قالوا القبر ليس بحرز قلنا عندنا انه حرز مثله ، و لو فرضنا ان القبر في بيت مقفل عليه و سرق الكفن منه لما وجب عليه القطع عندهم ، و ان سرق من الحرز فبطل اعتبارهم

/ 389