خلاف جلد 3

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

خلاف - جلد 3

محمدبن حسن الطوسی الملقب بالشیخ الطوسی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

فيها على وجهين : أحدهما أنه يأكل الصيد و يفدى و لا يأكل الميتة ، و به قال الشافعي في أحد قوليه و هو اختيار المزني ، و الوجه الاخر يأكل الميتة و يدع الصيد و هو قول الشافعي الاخر ، و به قال مالك و أبو حنيفة دليلنا على ذلك أن الصيد إذا قتله و أكله فداه فيكون أكل من ماله ، طيبا و أيضا أكثر أصحابنا على ذلك و أكثر رواياتهم ، و إذا قلنا بالرواية الاخرى ، و هو الاصح عندي أن الصيد إذا كان حيا فذبحه المحرم كان حكمه حكم الميتة ، و يلزمه الفداء فان يأكل الميتة أولى من أن يلزمه فداء ، و الرواية الاولى تحملها على من وجد لحم الصيد مذبوحا ، فان الاولى أن يأكله و يفدى ، و لا يأكل الميتة ، و قد بينا ذلك في كتاب تهذيب الاحكام و كتاب الاستبصار .

مسألة 26 إذا ذبح المحرم الصيد كان حكمه حكم الميتة لا يحل أكله لاحد و للشافعي فيه قولان : أحدهما أن ذكاته لا تبيح ( تصح خ ل ) مثل ذكاة المجوسي ، و الثاني ان ذكاته لا تحل له و تحل لغيره من المحلين دليلنا إجماع الفرقة و طريقة الاحتياط .

مسألة 27 إذا اضطر إلى شرب الخمر للعطش أو الجوع و التداوى فالظاهر انه لا يستبيحها أصلا و قد روى أنه يجوز عند الاضطرار إلى الشرب أن يشرب فاما الاكل و التداوى فلا و بهذا التفصيل قال ( اصحاب خ ل ) الشافعي ، و قال الثورى و أبو حنيفة : تحل للمضطر إلى الطعام و إلى الشراب و تحل للتداوى ( التدا خ ل ) بها دليلنا إجماع الفرقة و أخبارهم ، و أيضا طريقة الاحتياط تقتضي ذلك ، و أيضا تحريم الخمر معلوم ضرورة ، و إباحته ( حتها خ ل ) في موضع يحتاج إلى دليل ، و ما قلناه مجمع عليه ، و ما قالوه ليس عليه دليل .

مسألة 28 إذا مر الرجل بحائط غيره ، و بثمرته جاز له أن يأكل منها و لا يأخذ منها شيئا يحمله معه ، و به قال قوم من أصحاب الحديث ، و قال جميع الفقهاء : لا يحل له الاكل منه الا في حال الضرورة دليلنا إجماع الفرقة و أخبارهم ، و أيضا روى نافع عن ابن عمر أن النبي صلى الله عليه و آله قال : إذا مر أحدكم بحائط غيره فليدخل و ليأكل منه و لا يتخذ خبنته و في بعضها فليناد ثلاثا فان أجابوه و الا فليدخل و ليأكل و لا يتخذ خبنة أى لا يحمل معه شيئا و الخبنة ما وضع في الحجر .

/ 389