حكم ما إذا نقص عدد الطواف أو قطعه لدخول البيت - مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان جلد 7

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان - جلد 7

احمد بن محمد الملقب بالمقدس الأردبیلی؛ المحققون و المصححون: مجتبی العراقی، علی بناه الاشتهاردی، حسین الیزدی الإصفهانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

حكم ما إذا نقص عدد الطواف أو قطعه لدخول البيت

و لو نقص عدده او قطعه لدخول البيت أو لحاجة أو لمرض أو لحدث ، فان تجاوز النصف ، رجع فأتم ، و لو عاد إلى أهله استناب ، و لو كان دونه استأنف ، و لو ذكر . و يمكن ان يكون احوط بل الظاهر ان الاحوط الاكمال ثم الاستيناف . قوله : و لو نقص عددا الخ . كان المراد نقص العدد عمدا ، من حاجة و سبب ، و الا لدخل فيما بعده . و ان الحاجة اعم من ان يكون حاجة نفسه أو غيره . و يمكن إدخال القطع لصلوة فريضة دخل وقتها ، فيها ، كما هو الظاهر ، قاله المحقق الثاني : و لكن الظاهر العدم لان دليله ( 1 ) يدل على البناء حينئذ مطلقا و اختاره في المنتهى . و أيضا أن المراد وقوع ذلك في الطواف الواجب ، و ان في الندب مطلقا يبنى اختاره في المنتهى ايضا . و المراد بتجاوز النصف ، كانه اكمال ( الاربعة خ ) الرابعة . و ينبغي حفظ موضع القطع في الجملة تحرزا عن الزيادة و النقصان لكونهما حرامين في كلامهم و للاحتياط ، و لما في بعض الاخبار ، كما سيجئ . و اما دليل الحكم المذكور ، فكأنه صحيحة الحلبي عن ابى عبد الله عليه السلام ، قال : سألته عن رجل طاف بالبيت ثلثة اشواط من الفريضة ثم وجد خلوة من البيت فدخله كيف يصنع ؟ قال : يقضى ( يعيد خ ) طوافه و قد خالف السنة ( 2 ) .


1 - اى ان دليل قطع الطواف لصلاة الفريضة ، يدل على البناء مطلقا سواء تجاوز النصف ام لا ، و هذا هو الذي اختاره المصنف في المنتهى . راجع ص 998 و راجع الوسائل الباب 43 من أبواب الطواف .

2 - الوسائل الباب 41 من أبواب الطواف الرواية 3 و 9 و في ذيل الرواية هكذا : قال : يقضى طوافه و قد خالف السنة فليعد طوافه .

/ 550