مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان جلد 7

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان - جلد 7

احمد بن محمد الملقب بالمقدس الأردبیلی؛ المحققون و المصححون: مجتبی العراقی، علی بناه الاشتهاردی، حسین الیزدی الإصفهانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

مع ابي عبد الله عليه السلام في الطواف فجائني رجل من اخوانى فسألني ان أمشي معه في حاجة ففطن بي أبو عبد الله عليه السلام فقال : يا ابان من هذا الرجل ؟ قلت : رجل من مواليك سألني ان اذهب معه في حاجته قال : يا ابان ، اقطع طوافك و انطلق معه في حاجته فاقضها له ، فقلت : انى لم اتم طوافي ؟ قال احص ما طفت و انطلق معه في حاجته ، فقلت : و ان كان ( طواف ئل ) فريضة ؟ فقال : نعم قال : يا ابان ، و هل تدري ما ثواب من طاف بهذا البيت أسبوعا ؟ فقلت : لا و الله ما أدري قال : تكتب له ستة آلاف حسنة و يمحى عنه ستة آلاف سيئة و ترفع له ستة آلاف درجة قال : و روى ( و زاد فيه خ ل ) اسحق بن عمار : و يقضى له ستة الآف حاجة قال : ثم قال و قضاء ( لقضاء خ ل ) حاجة المؤمن خير من طواف و طواف حتى عد عشرة اسابيع فقلت جعلت فداك فريضة ام نافلة ؟ فقال يا ابان انما يسأل الله العباد عن الفرائض لا عن النوافل ( 1 ) . و هذه مثل الاولى الا انها ظاهرة في جواز القطع مطلقا و البناء . و مرسل جميل عن بعض اصحابنا عن أحدهما عليهما السلام قال في الرجل يطوف ثم تعرض له الحاجة قال : لا بأس ان يذهب في حاجته أو حاجة غيره و يقطع الطواف ، و ان أراد ان يستريح و يقعد فلا بأس بذلك ، فإذا رجع بني على طوافه فان كان نافلة بني على الشوط و الشوطين ، و ان كان طواف فريضة ثم خرج في حاجة مع رجل لم يبن و لا في حاجة نفسه ( 2 ) . و حمل ( لم يبن ) على عدم تجاوز النصف بقرينة ما يدل على البناء مطلقا في أول الخبر ، و البناء في النافلة على الشوط و الشوطين .


1 - الوسائل الباب 41 من أبواب الطواف الرواية 7 و أورد قطعة منها في الباب 4 من تلك الابواب الرواية 1 - 2 . ( 2 ) الوسائل الباب 41 من أبواب الطواف الرواية 8 و فيها النخعي و جميل .

/ 550