جواز تقديم الطواف على الوقوف للقارن والمفرد - مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان جلد 7

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان - جلد 7

احمد بن محمد الملقب بالمقدس الأردبیلی؛ المحققون و المصححون: مجتبی العراقی، علی بناه الاشتهاردی، حسین الیزدی الإصفهانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

جواز تقديم الطواف على الوقوف للقارن والمفرد

الرخصة ، مع عدم الفضيلة ، و يمكن الاكتفاء به مع عدم جواز التقديم كما في مناسك منى و فيه بحث سيجئ لكن الشهرة بل عدم ظهور القول بالجواز و كثرة الاخبار الاول و وجوب حمل المطلق على المقيد و تقييده بالمفهوم الذي هو حجة كما هو مذهب المحققين و ان كان لي فيه بحث يقوى حمل الشيخ . و يؤيده وجود الاوامر الصحيحة الدالة على كون الطواف الزيارة يوم النحر أو بعده ايضا ، على ان رواية على بن يقطين صريحة في الاكتفاء عن طواف الزيارة و كونه ذلك ، بل يدل على جواز الطواف له و السعي قبل الذهاب إلى منى ، و هو اعم من المدعى ، و ان كان ( و يسعى إلى اخره ) و يدل عليه من حيث ان السعي ليس بمندوب فتأمل . فانه روى في الفقية ( صحيحا ) عن ابن ابي عمير عن حفص بن البخترى عن ابى الحسن عليه السلام في تعجيل الطواف قبل الخروج إلى منى ؟ فقال : هما سواء اخر ذلك ام قدمه ، يعنى للمتمتع ( 1 ) . و روى زرارة عن ابى جعفر عليه السلام و عن جميل ( جميعا خ ) عن ابى عبد الله عليه السلام انهما سألاهما عن المتمتع يقدم طوافه و سعيه في الحج فقالا : هما سيان قدمت أو اخرت ( 2 ) . فالحمل بالتخيير و ما قلناه أولى . و اما تقديم المفرد و القارن فدل عليه الروايات المتقدمة مع ما في بعض آخر مثل رواية زرارة قال : سألت ابا جعفر عليه السلام عن المفرد للحج يدخل مكة يقدم


1 - الوسائل الباب 64 من أبواب الطواف الرواية 3 .

2 - الوسائل الباب 64 من أبواب الطواف الرواية 4 في الفقية ( باب تقديم طواف الحج و طواف النساء الخ ) و روى ابن بكير عن زرارة عن ابى جعفر عليه السلام و روى جميل عن ابى عبد الله عليه السلام أنهما سألاهما الخ .

/ 550