) 3 ( الختم بالمروة - مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان جلد 7

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان - جلد 7

احمد بن محمد الملقب بالمقدس الأردبیلی؛ المحققون و المصححون: مجتبی العراقی، علی بناه الاشتهاردی، حسین الیزدی الإصفهانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

) 3 ( الختم بالمروة

) 2 ( البدأة بالصفا

* ما يجب في السعي * ) 1 ( النية

و يجب فيه النية ، و البدأة بالصفا ، بان يلصق عقبيه به ، و الختم بالمروة بأن يلصق أصابع رجليه بها مثلها موجودا ايضا في التهذيب مسندا و سيجيء . و الظاهر أن الجاهل مثل الناسي في جميع ما تقدم لكونه عذرا كما تقدم ، و لتقييد الاعادة في الرواية و الاجماع بالعمد و لا شك ان الجاهل ليس بعامد لان المتبادر من العامد هو المتذكر للوجوب فلا يكون الجاهل ملحقا بالعامد و الا يلزم كون العمدلغوا بل مضرا ، لاشعاره بعدم جريان حكمه في غيره من الناسي و الجاهل . و الظاهر انه لا يحل لهما بعد العلم و الذكر ما يحرم عليهما قبل السعي حتى يحصل السعي كملا و قد أشير في الدروس بذلك في الناسي فتأمل . قوله : و يجب فيه النية الخ . البحث عن النية مستغنى عنه لما مر مرة . و اما وجوب الابتداء بالصفا فقال في المنتهى : انه قول العلماء و سندهم الاخبار من طريق العامة ( 1 ) . و من الخاصة مثل صحيحة معاوية بن عمار عن ابى عبد الله عليه السلام ان رسول الله صلى الله عليه و آله حين فرغ من طوافه و ركعتيه قال : ابدؤا بما بدأ الله به من اتيان الصفا ان الله عز و جل يقول : ان الصفا و المروة من شعائر الله ( الرواية ) ( 2 ) . و هو ( هى ظ ) يدل على عدم الاعتداد به لو عكس فيجب ان يطرح الكل و يستأنف من الصفا فافهم . و يدل عليه صريحا صحيحة معاوية بن عمار عن ابى عبد الله عليه السلام


1 - صحيح مسلم كتاب الحج ( 19 ) باب حجة النبي صلى الله عليه ( و آله ) و سلم ، قال : ابدء بما بدء الله به فبدء بالصفا . ( 2 ) الوسائل الباب 6 من أبواب السعي الرواية 7 .

/ 550