مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان جلد 7

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان - جلد 7

احمد بن محمد الملقب بالمقدس الأردبیلی؛ المحققون و المصححون: مجتبی العراقی، علی بناه الاشتهاردی، حسین الیزدی الإصفهانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

بالمشعر الحرام فان الله تعالى اعذر لعبده فقد تم حجه إذا ادرك المشعر الحرام قبل طلوع الشمس و قبل ان يفيض الناس و ان لم يدرك المشعر الحرام فقد فاته الحج و ليجعلها عمرة مفردة و عليه الحج من قابل ( 1 ) . و قد مرت مع غيرها . و يؤيده ايضا صحيحة معاوية بن عمار عن ابي عبد الله عليه السلام قال : من ادرك جمعا فقد ادرك الحج ( الخبر ) ( 2 ) . هذه و أمثالها تدل على اجزاء المشعر مطلقا فالتقييد جيد . و يؤيده ما تقدم من ان اختياري المشعر كاف بل اضطراريه ايضا و قد مر الكلام فيه مفصلا فتذكر . و قد مر ايضا ان كون الوقوف ليلا مجزيا لا يدل على وجوبه عينا و وجوبه ايضا مصرح به في الاخبار و يحتمل عدمه هنا كما سنذكره . و أنه على تقدير الوجوب لا يعلم وجوب النية ثم الاستيناف و على تقديره يمكن الاكتفاء بواحدة من وجوب استيناف مع التعميم . و ينبغي على هذا ايضا جعل الركن الكون فيه و في النهار بل جعله اختياريا ايضا محضا لا شبيها به و بالاضطراري كما قيل ، لكونه مجزيا عن الوقوف النهاري و مقيدا بإدراك عرفة كما عرفت . و أنت تعلم أنه لا يستلزم ذلك لان اجزاء الوقوف النهاري ايضا موقوف على عدم ترك عرفة عمدا بل كل ركن كذلك فتأمل بل ينبغي جعلهما واجبا واحدا و أن التفريع في قوله : ( فلو افاض ) ظاهر .


1 - الوسائل الباب 22 من أبواب الوقوف بالمشعر الرواية 2 .

2 - الوسائل الباب 25 من أبواب الوقوف بالمشعر الرواية 2 .

/ 550