كفاية الواحد عن جماعة في المندوب - مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان جلد 7

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان - جلد 7

احمد بن محمد الملقب بالمقدس الأردبیلی؛ المحققون و المصححون: مجتبی العراقی، علی بناه الاشتهاردی، حسین الیزدی الإصفهانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

كفاية الواحد عن جماعة في المندوب

هديا واحدا عن كل شخص ، سواء كان الوجوب بأصل الشرع أو النيابة أو الشروع و يجزى في الهدى المندوب اي الاضحية أو الهدى الزائد على الواجب و في حج التمتع عن سبعة نفر بل عن السبعين ايضا بشرط كونهم من أهل خوان واحد ، قيل : الخوان بالكسر الذي يؤكل عليه ، لعله كناية عن جماعة مجتمعة في خيمة واحدة و مجتمعين حال الاكل . دليل وجوب الواحدة في الواجب هو ظاهر الآية ( 1 ) و الاخبار الدالة على وجوب الهدى على كل مكلف حاج متمتع من اشتراك احد في هديه و هو ظاهر . مثل صحيحة الحلبي عن ابى عبد الله عليه السلام قال : تجزي البقرة أو البدنة في الامصار عن سبعة و لا تجزي بمنى الا عن واحد ( 2 ) . و الظاهر أن كونه بمنى كناية عن الواجب فتأمل . و صحيحة محمد بن مسلم عن أحدهما عليهما السلام قال : لا يجوز البدنة و البقرة الا عن واحد بمنى ( 3 ) فما يدل على اجزائه عن أكثر من الروايات الكثيرة يحمل على المندوب . مثل حسنة عبد الله بن سنان قال : كان رسول الله صلى الله عليه و آله يذبح يوم الاضحى كبشين أحدهما عن نفسه و الآخر عمن لم يجد هديا من أمته و كان أمير المؤمنين عليه السلام يذبح كبشين أحدهما عن رسول الله صلى الله عليه و آله و الآخر عن نفسه ( 4 ) . و صحيحة معاوية بن عمار بن ابي عبد الله عليه السلام قال : تجزي البقرة


1 - البقرة : 196 . ( 2 ) الوسائل الباب 18 من أبواب الذبح الرواية 4 .

3 - الوسائل الباب 18 من أبواب الذبح الرواية 1 .

4 - الوسائل الباب 10 من أبواب الذبح الرواية 3 .

/ 550