عدم إجزاء العوراء والعرجاء والمكسور قرنها الداخل ومقطوعة الاذن - مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان جلد 7

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان - جلد 7

احمد بن محمد الملقب بالمقدس الأردبیلی؛ المحققون و المصححون: مجتبی العراقی، علی بناه الاشتهاردی، حسین الیزدی الإصفهانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

عدم إجزاء العوراء والعرجاء والمكسور قرنها الداخل ومقطوعة الاذن

اشتراط كونه تاما

و تاما فلا ( و لا خ ل ) يجزى العوراء ، و لا العرجاء البين عرجها ، و اما الابل فلا يصلح الا الثنى ، فما فوق ( 1 ) . فيمكن حمل ما يدل على الثنى على الافضل ، و يؤيده ظاهر الآية و لكن يأباه كلام الاصحاب و الاحتياط فيمكن حمل الحسنة على حال الضرورة و المندوبة ، و لكن يأباه ( و أما الابل فلا يصلح الخ ) . و فيها دلالة على عدم الاجزاء من الابل الا الثنى . و اما تفسير الثنى المذكور في المتن و غيره فلعله مأخوذ من اللغة أو العرف أو الشرع و هو موجود في التهذيب . و الظاهر أن شهادتهم يكفى في ذلك و ليس ذلك بأقل من شهادة القاموس و الصحاح . و لكن قال في التهذيب و غيره كالمتن يجزى الجذع من الضأن لسنته ( لسنة خ ل ) و هو يفيد بظاهره اجزاء اقل مما دخل في الثامن و يؤيده ظاهر الآية . و قال في المنتهى : و الجذع هو الذي له ستة أشهر ، و قد فسر في القواعد و غيره بانه الداخل في الشهر الثامن . لعل المراد من الضأن لسنته ( لسنة خ ل ) ما في القواعد فتأمل و هو صحيح ان ثبت كون الجذع هو الداخل في الثامن لغة أو عرفا . و الظاهر عدم الفرق بين الذكر و الانثى و يدل عليه الرواية ( 2 ) و فيها ان الانثى من الابل و البقر أولى ، و في غيرهما الذكر أولى . قوله : و تاما الخ . اشارة إلى الشرط الثاني و هو كونه ناقص عما خلق عليه غالبا أو يعد ناقصا عرفا . و يدل عليه صحيحة على بن جعفر عن اخيه موسى بن جعفر عليهما السلام


1 - الوسائل الباب 11 من أبواب الذبح الرواية 5 . ( 2 ) الوسائل الباب 9 من أبواب الذبح الرواية 1 .

/ 550