مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان جلد 7

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان - جلد 7

احمد بن محمد الملقب بالمقدس الأردبیلی؛ المحققون و المصححون: مجتبی العراقی، علی بناه الاشتهاردی، حسین الیزدی الإصفهانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

و هي حسنة حريز عن ابى عبد الله عليه السلام في متمتع يجد الثمن و لا يجد الغنم قال يخلف الثمن عند بعض أهل مكة و يأمر من يشترى له و يذبح عنه و هو يجزى عنه فان مضى ذو الحجة اخر ذلك إلى قابل من ذي الحجة ( 1 ) . و رواية النضر بن قرواش قال : سألت ابا عبد الله عليه السلام عن رجل تمتع بالعمرة إلى الحج فوجب عليه النسك فطلبه فلم يصبه ( يجده خ ل ) فهو مؤسر حسن الحال و هو يضعف عن الصيام فما ينبغى له ان يصنع ؟ قال : يدفع ثمن النسك إلى من يذبحه بمكة ان كان يريد المضي إلى أهله و ليذبح عنه في ذي الحجة قلت : فأنه دفعه إلى من يذبحه عنه فلم يصب في ذي الحجة نسكا فأصابه بعد ذلك قال : لا يذبح عنه الا في ذي الحجة و لو أخره إلى قابل ( 2 ) . و فيهما دلالة على الاكتفاء في فعل ما يجب على المكلف فعله بتوكيل الغير في فعله و سماع خبره بفعله بناء على ظاهر حال المسلم بل عدم وجوب الاستفسار فيجوز ذلك في إخراج الحقوق مثل النذور و الزكوات و الاخماس و الوصايا فيمكن عدم اشتراط العدالة فتأمل . و سند الثانية ظاهر لمجهولية النضر و الاولى حسنة و هما مخالفتان لظاهر القرآن و الاخبار ( 3 ) . و لرواية ابي بصير عن أحدهما عليهما السلام قال : سألته عن رجل تمتع فلم يجد ما يهدى حتى إذا كان يوم النفر وجد ثمن شاة أ يذبح أو يصوم قال : بل يصوم فان أيام الذبح قد مضت ( 4 ) . و حملها الشيخ على من صام ثلثة أيام ثم وجد ثمن شاة مؤيدا بما يدل على


1 - و

2 - الوسائل الباب 44 من أبواب الذبح الرواية 1 و 2 .

3 - راجع الوسائل الباب 44 من أبواب الذبح .

4 - الوسائل الباب 44 من أبواب الذبح الرواية 3 .

/ 550