وجوب الدم عليه بالتطيب - مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان جلد 7

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان - جلد 7

احمد بن محمد الملقب بالمقدس الأردبیلی؛ المحققون و المصححون: مجتبی العراقی، علی بناه الاشتهاردی، حسین الیزدی الإصفهانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

وجوب الدم عليه بالتطيب

* الطيب * وجوب الكفارة على المحرم بالتطيب مطلقا إذا كان عالما عامدا

و في الطيب أكلا و إطلاء و بخورا و صبغا . و هذه تدل على المساواة بين المحل العالم العاقد و المعقود لهما المحرمين العالمين مع المواقعة و المرأة المحلة العالمة بالتحريم في وجوب البدنة و عدمها مع الجهل ، و يمكن لزوم الكفارة على العاقد العالم المحرم بالطريق الاولى ، و كون الحكم كذلك لو كان المعقود له محلا لعدم تعقل الفرق بين الرجل و المرأة . و لكن الحكم في الاصل خلاف الاصل مع بعده و ضعف السند بكون سماعة واقفيا و ان كان ثقة فكانهم يقولون بجبره بالشهرة فينبغي الاختصار على ما قالوه من مضمون الرواية هو وجوب البدنة على العاقد العالم المحل ، و المعقود لهما المواقعين العالمين ، و المرأة المحرمة و المحلة العالمة . و كأنه لا إجماع هنا و الشهرة ليست بحجة و لا جابرة في مثل هذا الحكم ، و الاصل دليل قوي و لهذا قال المصنف في المنتهى : في سماعة قول ، و عندي في هذه الرواية توقف . قوله : و في الطيب أكلا الخ . قال في المنتهى : اجمع علماء ( فقهاء خ ل ) الامصار كافة على وجوب الكفارة على المحرم إذا تطيب عامدا ، و ذكر إجماع علمائنا على عدم الكفارة مع الجهل و النسيان ، قد مر الدليل عليه ايضا ، و بقى الكلام في قدرها . ودل على الدم صحيحة زرارة ( في الفقية ) عن ابي جعفر عليه السلام : قال : من أكل زعفرانا متعمدا أو طعاما فيه طيب فعليه دم ، و ان كان ناسيا فلا شيء عليه ، و يستغفر الله و يتوب اليه ( 1 ) . لعل الاستغفار و التوبة للانقطع اليه تعالى ، لا انه فعل ذنبا حتى يتوب و يستغفر .


1 - الوسائل الباب 4 من أبواب بقية الكفارات الرواية 1 .

/ 550