مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان جلد 7

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان - جلد 7

احمد بن محمد الملقب بالمقدس الأردبیلی؛ المحققون و المصححون: مجتبی العراقی، علی بناه الاشتهاردی، حسین الیزدی الإصفهانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

و قال بعدها : و روى أنه يخرج إلى آخر ما نقلناه سابقا فالظاهر أنه اشارة إلى بعض ما تقدم مع عدم الصحة . و في رواية محمد بن المستنير عن ابى عبد الله عليه السلام قال : من اتى النساء في إحرامه لم يكن له ان ينفر في النفرالاول ( 1 ) . و رواية حماد بن عثمان عن ابى عبد الله عليه الصلوة و السلام في قول الله عز و جل فمن تعجل في يومين فلا اثم عليه لمن اتقى الصيد يعنى في إحرامه فان اصابه لم يكن له ان ينفر في النفر الاول ( 2 ) . وهمامعا ظاهرتان في التقييد المذكور مع عدم الصحة و الاجمال في أن المراد في أي إحرام و أن المراد اي اجتناب ، أمن جميع ما يحرم منها أو من وطي النساء و اكل الصيد و قتله ؟ و على تقدير الجهل بهما فالظاهر من الاول ( 3 ) هو وطى النساء و من الثاني ( 4 ) الاصطياد و قتله و يمكن إدخال الاكل ايضا و ان الظاهر من الاحرام إحرام الحج . و أما الاجماع فغير ثابت فان ثبت فيما ثبت فهو المتبع و الا فالأَصل و ظاهر الاخبار الكثيرة الصحيحة ( 5 ) بل ظاهر الآية ( 6 ) عدم التقييد و هو المتبع ، و الاحتياط هو التوقف إلى النفر الثاني لمن لم يتق ، و الافضل لغيره النفر الثاني لتحصيل عبادة اخرى ، و لرعاية ظاهر الاخبار ، و كذا الاقامة بمنى في أيام التشريق لظاهر الخبر ( 7 ) و فتوى الاصحاب . و يدل على عدم اختصاص النفر الاول بمن لا يريد الاقامة بمكة كما قيل ،


1 - و

2 - الوسائل الباب 11 من أبواب العود إلى منى ، الرواية 1 و 2 .

3 - يعنى الخبر الاول . ( 4 ) يعنى الخبر الثاني .

5 - و

6 - قد تقدمتا . ( 7 ) راجع الوسائل الباب 13 من أبواب العود إلى منى .





/ 550