من جنى في الحرم حكمه حكم الملتجئ ؟ - مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان جلد 7

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان - جلد 7

احمد بن محمد الملقب بالمقدس الأردبیلی؛ المحققون و المصححون: مجتبی العراقی، علی بناه الاشتهاردی، حسین الیزدی الإصفهانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

من جنى في الحرم حكمه حكم الملتجئ ؟

يجني في الحرم ثم يلجأ إلى الحرم قال : لا يقام عليه الحد و لا يطعم و لا يسقى و لا يكلم و لا يبايع ( و لا يباع خ ) فانه إذا فعل ذلك به يوشك ان يخرج فيقام عليه الحد و ان جنى في الحرم جناية أقيم عليه الحد في الحرم فانه لم ير للحرم حرمة ( 1 ) . و صحيحة معاوية بن عمار عن ابي عبد الله عليه السلام قال : قلت له رجل قتل رجلا في الحل ثم دخل الحرم قال : لا يقتل ( و لكن يب ) لا يطعم و لا يسقى و لا يبايع و لا يؤوى حتى يخرج من الحرم ( فيؤخذ يب ) فيقام عليه الحد قال : قلت : فما تقول في رجل قتل رجلا في الحرم أو سرق في الحرم ؟ فقال : يقام عليه الحد في الحرم صاغرا ( 2 ) لانه لم ير للحرم حرمة و قد قال الله تعالى : فمن اعتدى عليكم فاعتدوا عليه بمثل ما اعتدى عليكم ( يعنى في الحرم يب ) و قال : فلا عدوان الا على الظالمين ( 3 ) . فرع لو كان الجاني في الحرم اتفاقا من ان يلتجي اليه هل حكمه حكم الملتجى ام لا ؟ يحتمل لقوله تعالى : و من دخله كان آمنا ( 4 ) على بعض التفاسير ، و لثبوت حرمة الحرم لعدم تحقق عدم رؤية حرمة الحرم الموجب للحد فيه ، و عدمه لعموم ادلة الحدود على الجاني ( 5 ) و لعدم الالتجاء الموجب للسقوط الموجود في كلام


1 - الوسائل الباب 34 من أبواب مقدمات الحدود الرواية 1 .

2 - و في التهذيب : يقام عليه الحد وضعا له .

3 - الوسائل الباب 14 من أبواب مقدمات الطواف الرواية 1 ، نقلها في الكافي مع اختلاف يسير و في آخرها ذكر بعد قوله : فاعتدوا عليه بمثل ما اعتدى عليكم ما هذا لفظه : فقال : هذا هو في الحرم فقال : فلا عدوان الا على الظالمين " راجع الكافي باب الالحاد بمكة و الجنايات الرواية 4 " .

4 - آل عمران : 97 . ( 5 ) راجع الوسائل الباب 1 و 2 من أبواب مقدمات الحدود .

/ 550