مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان جلد 7

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان - جلد 7

احمد بن محمد الملقب بالمقدس الأردبیلی؛ المحققون و المصححون: مجتبی العراقی، علی بناه الاشتهاردی، حسین الیزدی الإصفهانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

و لا يصح بيعها و لا وقفها و يصرف الامام حاصلها في مصالح المسلمين . رسول الله صلى الله عليه و آله بخيبر ( 1 ) فافهم . و بالجملة الظاهر ان خمس هذه الارض لاربابها ، لانها غنيمة كساير الغنائم ، و صرح الشيخ به في التهذيب و المصنف ايضا في المنتهى و المختلف ، فليس بمحل التوقف و الناظر على الباقى هو الامام عليه السلام ، و هو الحاكم على الاطلاق ، فيوجرها ، و يأخذ قبالتها ، و يصرفها في مصالح ( المصالح خ ) ، حتى لا يحل للمستأجر في مقابلته حصة من الارض و الاجرة شيئا . و لم تبطل الاجارة في بعضها لانه مالك ، لانه بالحقيقة ليس بمالك ، بل هى ارض جعلها الله تعالى كالوقف على مصالح المستأجر و غيره من المسلمين ، لا انها ملك للمسلمين على الشركة . و هو ظاهر لما قلناه من صحة الاجارة ، و عدم جواز تصرفه مشاعا كساير المشتركات ، و مفهوم الاخبار ايضا : ( 2 ) و لا يصح لاحد التصرف فيها الا باذنه ، فلا يصح بيعها و لا وقفها ، قال في المنتهى ، لا يصح التصرف فيها بالبيع و الشراء و الوقف و غير ذلك . نعم جوز ذلك في الدروس حال الغيبة ، قال في الدروس . لا يجوز التصرف في المفتوحة عنوة الا باذن الامام ، سواء كان بالبيع أو الوقف أو بغيرهما ، نعم في حال الغيبة ينفذ ذلك . و قيد عبارة القواعد - في شرح المحقق الثاني ، في عدم ( 3 ) هذه التصرفات


1 - الوسائل باب 72 من أبواب جهاد العدو و ما يناسبه قطعة من حديث 1 و 2 .

2 - الوسائل ، باب 71 و 72 من أبواب جهاد العدو ، و باب 93 من أبواب ما يكتسب به .

3 - اى عدم جواز هذه التصرفات .

/ 550