مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان جلد 7

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان - جلد 7

احمد بن محمد الملقب بالمقدس الأردبیلی؛ المحققون و المصححون: مجتبی العراقی، علی بناه الاشتهاردی، حسین الیزدی الإصفهانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

ضعفه اصحابنا و نقله في الباب الثاني . و العجب انه ما اشار اليه مع عدم ظهور الخلاف في ضعفه و ذكر محمدا مع ما مر ، و ان الظاهر توثيقه . و بالجملة امر ذلك هين ، و لا إشكال فيه ، لكونه اليه عليه السلام و هو العالم بما يجب . و انما الاشكال في ثبوت ملك الموات بالاحياء حال الغيبة مطلقا و عدمه : و الظاهر انه لا خلاف في حصول الملك ، أو الاولوية ، أو المساوقة بحيث لا يتفاوت الحكم إلا نادرا للشيعة . و يدل عليه الاعتبار ، و الاخبار الصحيحة و غيرها متظافرة على رخصتهم لشيعتهم في أموالهم عليهم السلام و قد مر البعض في كتاب الخمس : مثل ما في صحيحة عمر بن يزيد ( كانه الثقة ) عن ابي عبد الله عليه السلام ( في حديث طويل ) : يا ابا سيار : الارض كلها لنا فما أخرج الله منها من شيء فهو لنا ( إلى ان قال ) : و كلما كان في أيدي شيعتنا من الارض فهم فيه محللون ، و محلل لهم ذلك إلى ان يقوم قائمنا فيجبيهم طسق ما كان في أيدي سواهم ، فان كسبهم من الارض حرام عليهم حتى يقوم قائمنا فياخذ الارض من أيديهم و يخرجهم عنها صغرة ( 1 ) . و قد قال في المنتهى انها صحيحة ، و لكن مسمع مصرح بتوثيقه في كتب الرجال ( 2 ) ، بل مدح في الجملة ، و لعله ظهر بعده عنده توثيقه .


1 - الوسائل ، باب 4 من أبواب الانفال و ما يختص بالامام ، قطعات من حديث 12 و صدر الحديث هكذا ( عمر بن يزيد قال : رايت ابا سيار مسمع بن عبد الملك بالمدينة و قد كان حمل إلى ابى عبد الله عليه السلام ما لا في تلك السنة فرده عليه ، فقلت له : لم رد عليك أبو عبد الله عليه السلام المال الدي حملته اليه ؟ فقال : انى قلت له حين حملت المال اليه : انى كنت وليت الغوص ، إلى ان قال : يا ابا سيار الخ .

2 - سند الحديث كما في التهذيب ( سعد بن عبد الله عن ابي جعفر عن الحسن بن محبوب عن عمر بن <

/ 550