مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان جلد 7

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان - جلد 7

احمد بن محمد الملقب بالمقدس الأردبیلی؛ المحققون و المصححون: مجتبی العراقی، علی بناه الاشتهاردی، حسین الیزدی الإصفهانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

مفارقة ، لا مثل ان يخرج لقضاء حوائجه مع إرادة الكون فيه ، فانه لا يبطل حقه حينئذ على الظاهر ، سواء كان رحله باقيا ام لا . فان كان لغير عذر ، بطل حقه سواء كان رحله باقيا ام لا ، و سواء طال زمان المفارقة أو قصر : لحصول المفارقة المسقطة للاحقية و ان كان لعذر ، ففى سقوطه حينئذ وجوه : ظاهر المصنف هنا ، السقوط مطلقا ، مع بقاء الرحل و عدمه ، و طول المفارقة و قصرها ، لحصول المبطل ، و عدم العلم بالبقاء حينئذ ، مع أصل العدم . و احتمل عدم البطلان مطلقا ، و هو بعيد لحصول المفارقة ، مع انه قد يؤل إلى تعطيل المنزل عما جعل له . نعم يحتمل عدمه مع قصد المفارقة زمانا قليلا ، بحيث لا يلزم تعطيل المنزل عرفا مع بقاء الرحل بنية العود ، خصوصا إذا كانت مثل تلك المفارقة عادة بان يروح من البلد لاخذ الزكاة من القرى . و يروح من المشهد إلى مشهد الحسين عليه السلام و يبقى هناك أياما قلائل للزيارة ، و كذا من يروح إلى أهله في القرى و يؤل ( 1 ) عندهم . قال في شرح الشرايع : اختار في التذكرة البقاء ان كان لعذر ، و هو حسن مع الرحل و نية العود ، و ذلك بعيد مطلقا ما لم يؤل إلى تعطيل المنزل و فوت غرض الواقف . و الظاهر عدم التفاوت بوجود تعميرله فيه و عدمه ، و لا يبعد الجلوس فيما عمره ( 2 ) ايضا لئلا يلزم البطلان بتعمير البعض : مع انه إذا كان التعمير بغير اذن الناظر فجوازه ظاهر ، فلا يستحق به شيئا .


1 - و في بعض النسخ المخطوطة ( و يتم عندهم ) . ( 2 ) و في النسخة المطبوعة ( فيما يقيم ) .

/ 550