وجوب الكفارة لقلع الضرس مع عدم الاحتياج - مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان جلد 7

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان - جلد 7

احمد بن محمد الملقب بالمقدس الأردبیلی؛ المحققون و المصححون: مجتبی العراقی، علی بناه الاشتهاردی، حسین الیزدی الإصفهانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

وجوب الكفارة لقلع الضرس مع عدم الاحتياج

الدليل و الشريعة السهلة السمحة و لعدم التكرار في اللبس الدائم ، كما مر ، و لعدم التكرار في التظليل مع اشتراكها إياه في الادلة في الجملة ، و لان العمدة في دليل كفارة التغطية هو الاجماع ، كما فهمت ، و ليس بظاهر هنا ، و يمكن كونه كذلك مع تعدد الفعل ايضا لما تقدم ، و تكرره لا يوجب تكررها حتى يعلم كونها موجبا تاما مطلقا ، و هو معلوم . نعم لا يبعد ذلك لاحتمال ذلك ، و لا شك ان التكرار مطلقا احوط ، ان لم يضر بحاله ، و ينبغي عدم تكرير التغطية و أنه لا فرق بين المختار و المعذور في الوجود و العدم ، لانه لا شك انه مع العذر ايضا فعل متعدد ، فان كان موجبا تاما فيوجب التكرر فيهما ، و الا فلا . فقول الدروس تغطية الرأس للرجل و لو كان بالعسل و شبهه أو بالارتماس ، و فديته شاة ، و لو كان مضطرا ، و الاقرب عدم تكرارها بتكرر التغطية ، نعم لو فعل ذلك مختارا تعددت بتعدد الغطاء مطلقا محل التأمل . و اما وجوب الشاة في قلع الضرس ، فغير ظاهر دليله ، رواية صحيحة ، و نسبه في المنتهى إلى الشيخ ، قال : و يجوز له ان يقلع ضرسه مع الحاجة ، و لانه تداو ، و ليس بترفه ، فكان سايغا كشرب الدواء ، و يؤيده ما رواه ابن بابويه عن الحسن الصيقل ، أنه سأل ابا عبد الله عليه السلام عن المحرم يؤذيه ضرسه ، أ يقلعه ؟ قال : نعم لا بأس به ( 1 ) . و لو لم يحتج إلى قلعه كان عليه دم ، قال الشيخ ، و استدل بما رواه محمد بن عيسى ، عن عده من اصحابنا ، عن رجل من أهل خراسان ان مسألة وقعت في الموسم ( وخ ) لم يكن عند مواليه فيها شيء محرم قلع ضرسه ؟ فكتب عليه السلام :


1 - الوسائل الباب 95 من أبواب تروك الاحرام الرواية 2 .

/ 550