كفارة قلع الشجرة الكبيرة أو الصغيرة - مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان جلد 7

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان - جلد 7

احمد بن محمد الملقب بالمقدس الأردبیلی؛ المحققون و المصححون: مجتبی العراقی، علی بناه الاشتهاردی، حسین الیزدی الإصفهانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

كفارة قلع الشجرة الكبيرة أو الصغيرة

و في قلع الشجرة الكبيرة من الحرم بقرة و في الصغيرة شاة و إن كان محلا و في الابعاض قيمته و يعيدها فان جفت ضمن و لا كفارة . قال : لا بأس ان يؤدب المحرم عبده ما بينه و بين عشرة اسواط ( 1 ) . و هذه تدل على جواز تأديب الغلام فوق عشرة في الاحرام بمفهوم ضعيف ، و بالمنطوق على ان ضربه للتأديب بعشرة أسواط جائز ، ففي غيره و دون العشرة و غير الاسواط إذا كان اخف بالطريق الاولى . و ان ذلك لا يسمى مجادلا و قتلا و هو ظاهر . قوله : و في قلع الشجرة الكبيرة الخ . قد مر تحريم قلع شجر الحرم ، و نقل عليه الاجماع في المنتهى و بعض الروايات ( 2 ) . و اما الكفارة لما ذكر فما رأيت لها دليلا ، الا رواية موسى بن القاسم قال : روى اصحابنا عن أحدهما عليهما السلام انه قال : إذا كان في دار الرجل شجرة من شجر الحرم لم ينزع ، فان أراد نزعها نزعها و كفر بذبح البقرة ( بقرة خ ل ) يتصدق بلحمها على المساكين ( 3 ) . و هذه مقطوعة ، مع قصور الدلالة على التفصيل المذكور ، على أنه قد مر جواز قلع الشجرة في منزله ، فكأنها محمولة على ما كان قبل بناء المنزل كما مر ، فإيجاب الكفارة بمثل هذه مشكل جدا ، و لهذا قال في المنتهى : و عندي في ذلك توقف ، و الرواية مقطوعة . ثم أعلم ان هذه من خصوصيات الحرم فالمحل و المحرم فيه سواء ، و لهذا قال في المتن : ( و ان كان محلا ) . و أن ظاهر المتن ان الكفارة المذكورة واجبة مع وجوب اعادة الشجرة إلى


1 - الوسائل الباب 95 من أبواب تروك الاحرام الرواية 1 .

2 - راجع الوسائل الباب 87 من أبواب تروك الاحرام .

3 - الوسائل الباب 18 من أبواب بقية كفارات الاحرام الرواية 3 .

/ 550