وجوب إدخال الحجر في المطاف - مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان جلد 7

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان - جلد 7

احمد بن محمد الملقب بالمقدس الأردبیلی؛ المحققون و المصححون: مجتبی العراقی، علی بناه الاشتهاردی، حسین الیزدی الإصفهانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

وجوب إدخال الحجر في المطاف

قال : يطوف ما دام في مكة و ان خرج لا يعيد ، و هو مشعر بإجماع غيره على وجوب الاعادة ، و إجماع الكل على وجوبه على اليسار ، فافهم . و على كل حال القول بجواز ذلك لم يظهر فلا يمكن الذهاب اليه فتأمل . و الظاهر ان وجوب إدخال الحجر ايضا بان يدور عليه لا ان يدور بينه و بين البيت سواء قلنا أنه منه ام لا كما هو الظاهر و يدل عليه الرواية إجماعي الاصحاب ، حيث ما نقل الخلاف الا عن ابى حنيفة في انه إذا سلك الحجر اجزأه . و يدل عليه ايضا صحيحة الحلبي عن ابى عبد الله عليه السلام قال : قلت له : رجل طاف بالبيت فاختصر شوطا واحدا في الحجر ؟ قال : يعيد ذلك الشوط ( 1 ) . و لا يضر اشتراك ابن مسكان ( 2 ) لان الظاهر انه عبد الله لنقله عن الحلبي ، و لهذا قال في المنتهى في الصحيح عن الحلبي هكذا في التهذيب و في الفقية بعد قوله في الحجر كيف يصنع ؟ قال : يعيد الطواف الواحد . و ظاهر ان المراد بالطواف الواحد هو الشوط الذي اختصر في الحجر بان جعله خارجا و طاف بينه و بين البيت كما كان صريحا في التهذيب ، و يشعر به الطواف موصوفا بالواحد معرفا و إطلاق الطواف على الشوط صحيح لغة و عرفا و هو وارد في الروايات ايضا . و صحيحة معاوية بن عمار ( في الفقية ) و حسنته في الكافى عن ابى عبد الله عليه السلام قال : من اختصر في الحجر الطواف فليعد طوافه من الحجر الاسود إلى


1 - الوسائل الباب 31 من أبواب الطواف الرواية 1 .

2 - سند الحديث كما في التهذيب هكذا : موسى بن القاسم عن صفوان و ابن ابى عمير عن ابن مسكان عن الحلبي .

/ 550