مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان جلد 7

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الفائدة و البرهان فی شرح إرشاد الأذهان - جلد 7

احمد بن محمد الملقب بالمقدس الأردبیلی؛ المحققون و المصححون: مجتبی العراقی، علی بناه الاشتهاردی، حسین الیزدی الإصفهانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

شئت عند طلوع الشمس و عند غروبها و لا تؤخرهما ساعة تطوف و تفرغ فصلهما ( 1 ) . و فيها دلالة على عدم وجوب السلام في الصلوة فافهم و على استحباب الحمد و الثناء و الصلوة على النبي صلى الله عليه و آله . الا ان يحمل على التشهد الواجب ، و يراد بالحمد و الثناء وصفه تعالى بالوحدة و نفى الشركة فتأمل . و على استحباب الدعاء كأنه اشارة إلى التعقيب . و على استحباب قرائة السورتين كما هو المشهور و تعيين الترتيب المذكور و هو المختار و ان كان خلاف المشهور لعدم القائل بالوجوب . و على عدم كراهة هاتين الركعتين في الاوقات المكروهة و قد سبقت . و في بيان ( وقت ظ ) صلوة الطواف في التهذيب أخبار صحيحة دالة على الكراهة مثل صحيحة محمد بن مسلم ، قال : سألت ابا جعفر عليه السلام عن ركعتي طواف الفريضة ؟ فقال : وقتهما إذا فرغت من طوافك و أكرهه عند اصفرار الشمس و عند طلوعها ( 2 ) . و صحيحة اخرى له ، قال : سئل أحدهما عليهما السلام عن الرجل يدخل مكة بعد الغداة أو بعد العصر ؟ قال : يطوف و يصلى الركعتين ما لم يكن عند طلوع الشمس أو عند احمرارها ( 3 ) . و صحيحة محمد بن اسماعيل بن بزيع ، قال : سألت الرضا عليه السلام عن صلوة طواف التطوع بعد العصر فقال : لا فذكرت له قول بعض آبائه ان الناس لم يأخذوا عن الحسن و الحسين عليهما السلام الا الصلوة بعد العصر بمكة ، فقال : نعم


1 - الوسائل الباب 71 من أبواب الطواف الرواية 3 و روى ذيلها في الباب 76 من تلك الابواب الرواية 3 . ( 2 ) الوسائل الباب 76 من أبواب الطواف الرواية 7 .

3 - الوسائل الباب 76 من أبواب الطواف الرواية 8 .

/ 550