شرح المحلی جلد 6

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

شرح المحلی - جلد 6

ابن حزم الاندلسی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

قال أبو محمد : أبو أويس ضعيف و هي منقطعة مع ذلك .

و و الله لو صح شيء من هذا ما تردد في الاخذ به ( 1 ) : قال على : ما نرى المالكين و الشافعين و الحنفيين الا قد انحلت عزائمهم في الاخذ بحديث ماذ المذكور و بصحيفة ابن حزم ، و لا بدلهم من ذلك أو الاخذ بأن لا صدقة في ذهب لم يبلغ أربعين دينار الا بالقيمة بالفضة و هو قول عطاء و الزهري ، و سليمان ابن حرب و غيرهم ، و أن يأخذ المالكيون و الشافعيون بوجوب الا وقاص في الدراهم و بايجاب الجزية على النساء و العبيد من أهل الكاب ، أو التحكم في الدين بالباطل فيأخذوا ما اشتهوا و يتركوا ما اشتهوا ، و هذه و الله أخزى في العاجلة و الآجلة و الزم و أندم ! و الحنيفيون يقولون : ان الراوي إذا ترك ما روى دل ذلك على سقوط روايته : و الزهري هو روى صحيفة ابن حزم في زكاة البقر و تركها ؟ فهلا تركوها و قالوا : لم يتركها لا لفضل علم كان عنده ! ثم لو صح لهم حديث معاذ لكان ما ذكرنا قبل من الاخبار بأن في زكاة البقر كزكاة الابل مثلها في الاسناد و واردة بحكم زائد لا يجوز تركه ، و كان الآخذ بتلك آخذا بهذه و كان الآخذ بهذه ، دون تلك عاصيا لتلك فبطل كل ما موهوا به من طريق الآثار جملة فان تعلقوا بعلي و معاذ و أبى سعيد رضى الله عنهم قلنا لهم : الخبر عن معاذ منقطع و عن أبى سعيد لم يروه الا ابن أبى ليلي محمد : و هو ضعيف : و أما عن على فهو صحيح و لا يصح هذا القول عن أحد من الصحابة رضى الله عنهم سواه .

و قد روينا قبل عن عمربن الخطاب ، و جابر بن عبد الله خلاف ذلك و لا حجة في قول صاحب إذا خالفه صاحب آخر ثم ان لججتم في التعلق بعلي ههنا فاسمعوا قول على من هذه الطريق نفسها حدثنا حمام ثنا ابن مفرج ثنا ابن الاعرابى ثنا الدبري ثنا عبد الرزاق عن معمر عن

1 - أبو أويس عبد الله بن أويس ، ابن عم مالك بن انس و زوج اخته ، و هو صالح صدوق قال ابن عبد الله : ( لم يحك احد عنه جرحة في دينه و أمانته ، و انما عابوه بسوء حفظه و إنه يخالف في بعض حديثه ) و هذا الحديث روى بعضه الحاكم في المستدرك من طريق اسماعيل بن اسحق القاضي عن إسماعيل بن ابى أويس ، و صححه على شرط مسلم و وافقه الذهبي ، و لكنا نوافق ابن جزم على انه منقطع ، لانه عن محمد بن عمرو بن حزم جد عبد الله و محمد ابنى ابى بكر بن محمد ابن عمرو بم حزم ، و هو حزم محمول على الاتصال ، إذ هو معروف عن محمد بن عمرو عن ابيه عمرو ، بأسانيد اخرى صحيحة

/ 271