شرح المحلی جلد 6

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

شرح المحلی - جلد 6

ابن حزم الاندلسی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

و لعمري ان مباشرة الحائض لاشد غررا لانه يبقى عن جماعها أياما و ليالي فتشتد حاجته ، و أما الصائم فالبارحة وطئها ، و الليلة يطؤها ، فهو بشم من الوطء ! حدثنا حمام ثنا ابن مفرج ثنا ابن الاعرابى ثنا الدبري ثنا عبد الرزاق عن ابن جريج أخبرني زيد بن أسلم عن عطاء بن يسار قال : أخبرني رجل من الانصار : ( أنه قبل إمرأته على عهد رسول الله صلى الله عليه و آله ، فأمرها فسألت النبي صلى الله عليه و آله عن ذلك فقال لها النبي صلى الله عليه و آله : ان رسول الله يفعل ذلك فأخبرته إمرأته ، فقال لها : ان النبي صلى الله عليه و آله رخص له في أشياء ، فارجعي اليه ، فرجعت اليه ، فذكرت له ذلك ، فقال لها رسول الله صلى الله عليه و آله : أنا أتقاكم و أعلمكم بحدود الله ) حدثنا عبد الله بن يوسف ثنا احمد بن فتح ثنا عبد الوهاب بن عيسى ثنا احمد بن محمد ثنا احمد بن على ثنا مسلم بن الحجاج حدثني هرون بن سعيد الايلى ثنا ابن وهب أخبرني عمرو هو ابن الحارث عن عبد ربه بن سعيد عن عبد الله بن كعب الحميرى ( 1 ) عن عمر بن أبى سلمة المخزومي : ( أنه سأل رسول الله صلى الله عليه و آله : أ يقبل الصائم ؟ فقال له رسول الله صلى الله عليه و آله : سل هذه ، يعنى أم سلمة ، فأخبرته أن رسول الله صلى الله عليه و آله ( 3 ) يصنع ذلك ، فقال : يا رسول الله ، قد غفر لك ( 4 ) ما تقدم من ذنبك و ما تأخر ، فقال ( 5 ) رسول الله صلى الله عليه و آله : أما و الله إنى xلاتقاكم لله و أخشاكم ( 6 ) ) فهذان الخبران يكذبان قول من ادعى في ذلك الخصوص له عليه السلام ، لانه أفتى بذلك عليه السلام من استفتاه ، و يكذب قول من ادعى أنها مكروهة للشاب مباحة للشيخ لان عمر بن أبى سلمة كان شابا جدا في قوة شبابه ، إذ مات عليه السلام و هو ابن أم سلمة أم المؤمنين ( 7 ) ، و زوجه النبي صلى الله عليه و آله بنت حمزة عمه رضى الله عنه ( 8 ) حدثنا عبد الله بن ربيع ثنا محمد بن معاوية ثنا احمد بن شعيب أخبرنا قتيبة بن سعيد ثنا أبو عوانة عن سعد بن إبراهيم بن عبد الرحمن بن عوف عن طلحة بن عبد الله بن عثمان (

1 - في النسخة رقم ( 16 ) ( عن عبد ربه بن سعيد بن عبد الله بن كعب الحميرى ) و هو خطأ ( 2 ) في النسخة رقم ( 14 ) ( فقال له عليه السلام ) و ما هنا هو الموافق لمسلم ( ج 1 ص 305 ) ( 3 ) في النسخة رقم ( 14 ) ( انه عليه السلام ) .

ما هنا هو الموافق لمسلم ( 4 ) في مسلم ( قد غفر الله لك ) ( 5 ) في مسلم ( فقال له ) ( 6 ) في مسلم ( و اخشاكم له ) ( 7 ) كلمة ( ام المؤمنين ) زيادة من النسخة رقم ( 14 ) ( 8 ) الكلام ناقص لم يذكر سن عمر حين موت النبي صلى الله عليه و آله ، و قد اختلف في هذا كثيرا فزعم بعضهم انه ولد في السنة الثامنة للهجرة ، و قال عبد الله بن الزبير ان عمر اكبر منه بسنتين ، و ابن الزبير ولد في السنة الاولى ، و هذا الحديث يدل على انه كان اكبر سنا من ذلك ، و قد ورد من طريق صحيح انه هو الذي تولى زواج امه أم سلمة رضى الله عنها بالنبي صلى الله عليه و سلم ، و قيل ان الذي زوجها هو اخوه سلمة ، و ان سلمة ايضا هو الذي تزوج امامة بنت حمزة رضى الله عنهم ، فليحرر هذا الموضع فانه دقيق جدا و يحتاج إلى تحقيق

/ 271