شرح المحلی جلد 6

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

شرح المحلی - جلد 6

ابن حزم الاندلسی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

جنونه ، و لا عودته عليه بعد افاقته ، و كذلك المغمى ، فوجب أن من جن بعد أن نوى الصوم من الليل فلا يكون مفطرا بجنونه ، لكنه فيه ( 1 ) مخاطب ، و قد كان مخاطبا به ، فان أفاق في ذلك اليوم أو في يوم بعده من أيام رمضان فانه ينوى الصوم من حينه و يكون صائما ، لانه حينئذ علم بوجوب الصوم عليه ، و هكذا من جاءه الخبر بروية الهلال ، أو من علم بأنه يوم نذره أو فرضه على ما قدمنا قبل ، و كذلك من أغمى عليه كما ذكرنا ، و كذلك من جن أو أغمى عليه قبل غروب الشمس ، أو من نام أو سكر قبل غروب الشمس فلم يستيقظ و لا صحا الا من الغد و قد مضى أكثر النهار ، أو أقله و وجدنا المجنون لا يبطل جنونه إيمانه و لا أيمانه ( 2 ) و لا نكاحه و لا طلاقه و لا ظهاره و لا إيلاءه و لا حجة و لا إحرامه و لا بيعه و لا هبته ، و لا شيئا من أحكامه اللازمة له قبل جنونه ، و لا خلافته ان كان خليفة ، و لا إمارته ان كان أميا ، و لا ولايته ( 3 ) ، و لا وكالته ، و لا توكيله ، و لا كفره ، و لا فسقه ، و لا عدالته ، و لا وصاياه ، و لا اعتكافه ، و لا سفره ، و لا أقامته ، و لا ملكه ، و لا نذره ، و لا حنثه ، و لا حكم العام في الزكاة عليه ( 4 ) و وجدنا ذهوله عن كل ذلك لا يوجب بطلان شيء من ذلك ، فقد يذهل الانسان عن الصوم و الصلاة حتى يظن ( 5 ) أنه ليس مصليا و لا صائما فيأكل و يشرب ، و لا يبطل بذلك صومه و لا صلاته ، بهذا جاءت السنن على ما ذكرنا في الصلاة و غيرها ، و كذلك المغمى عليه و لا فرق في كل ذلك ، و لا يبطل الجنون و الاغماء إلا ما يبطل النوم من الطهارة بالوضوء وحده فقط و أيضا : فان المغلوب المكره على الفطر لا يبطل صومه بذلك على ما نذكر بعد هذا ان شاء الله تعالى ، و المجنون ، و المكره مغلوبان مكرهان مضطران بقدر ( 6 ) غالب من عند الله تعالى على ما أصابهما ، فلا يبطل ذلك صومهما و أيضا : فان من نوى الصوم كما أمره الله عز و جل ثم جن ، أو أغمى عليه فقد صح صومه بيقين من نص و إجماع ، فلا يجوز بطلانه بعد صحته إلا بنص أو إجماع ، و لا إجماع في ذلك أصلا .

و بالله تعالى التوفيق و أما من بلغ مجنونا مطبقا فهذا لم يكن قط مخاطبا ، و لا لزمته الشرائع ، و لا الاحكام (

1 - كلمة سقطت خطأ من النسخة رقم ( 16 ) ( 2 ) قوله ( و لا أيمانه ) زيادة من النسخة رقم ( 16 ) ( 3 ) قوله ( ان كان اميرا و لا ولايته ) زيادة من النسخة رقم ( 14 ) ( 4 ) في النسخة رقم ( 4 ) ( و لا حكمه لعام في الزكاة عليه )

5 - في النسخة رقم ( 14 ) ( حتى يفطن ) و ما هنا اصح و أوضح ( 6 ) في النسخة رقم ( 16 ) ( بعذر )

/ 271