شرح المحلی جلد 6

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

شرح المحلی - جلد 6

ابن حزم الاندلسی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

الثانية أو لم يكفر قال أبو حنيفة : عليه لكل ذلك و لو انه أفطر في كل يوم من رمضان عامدا كفارة واحدة فقط إلا ان يكون قد كفر ثم أفطر نهارا آخر فعليه كفارة أخرى و قد روى عنه انه سواء كفر أو لم يكفر ليس عليه الا كفارة واحدة إذا كانت الايام من شهر واحد ، فان كان اليومان اللذان أفطر فيهما من شهر رمضان اثنين فلكل يوم منهما كفارة غير اليوم الآخر ، فلم يختلف قوله فيمن تعمد الفطر أيام رمضان كلها أو بعضها أو يوما واحدا منها في انه ليس عليه الا كفارة واحدة فقط ، إذا لم يكفر في خلال ذلك ، و لم يختلف قوله فيمن أفطر يومين من رمضانين ان عليه كفارتين كفر بينهما أو لم يكفر ، و اختلف قوله فيمن أفطر يومين فصاعدا من رمضان واحد و كفر في خلال ذلك ، فمرة قال : عليه كفارة أخرى ، و مرة قال : ليس عليه الكفارة التي كفر بعد و قال مالك ، و الليث ، و الحسن بن حى ، و الشافعي : مثل قولنا ، و هو قول عطاء ، واحد قول الشافعي قال أبو محمد : و هذا ما تناقض فيه أبو حنيفة و خالف فيه ( 1 ) جمهور العلماء برهان ( 2 ) صحة قولنا أمر رسول الله صلى الله عليه و آله الذي وطي إمرأته في رمضان بالكفارة فصح أن لذلك اليوم الكفارة المأمور بها ، و كل يوم فلا فرق بينه و بين ذلك اليوم لان الخطاب بالكفارة واقع عليه فيه كما وقع في اليوم الاول و لا فرق ، فان قيل هلا قستم هذا على الحدود ، قلنا : القياس باطل ثم لو كان حقا لكان هذا منه عين الباطل ، لان الحدود التي يقيمها الامام و الحاكم على المرء كرها و لا يحل للمرء أن يقيمها على نفسه بخلاف الكفارة التي انما يقيمها المرء على نفسه و هو مخاطب بها على نفسه و ليس مخاطبا بالحدود على نفسه ، و فروق أخر نذكرها ان شاء الله تعالى في الحدود و أيضا فان أبا حنيفة رأى ان كان اليومان من رمضانين فكفارتان و لا بد ، و لا خلاف منه في أنه لو زنى بامرأتين من بلدين مختلفتين في عامين مختلفين فحد واحد ، و لو شرب خمرا من عصير عام واحد و خمرا من عصير عام آخر فحد واحد ، و لو سرق في عامين مختلفين فقطع واحد و بالله تعالى التوفيق و من أعجب الاشياء ان أبا حنيفة قال : ما ذكرنا ، ورأى فيمن ظاهر ( 3 ) من إمرأتيه بلفظ واحد ان عليه لكل إمرأة كفارة أخرى ، و قال فيمن قال في مجلس : (

1 - في النسخة رقم ( 16 ) سقط لفظ ( فيه ) خطأ ( 2 ) في النسخة رقم ( 14 ) ( و برهان ) بزيادة الواو و ما هنا أحسن ( 3 ) في النسخة رقم ( 14 ) ( من ظاهر )

/ 271