مجموع فی شرح المهذب جلد 2

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجموع فی شرح المهذب - جلد 2

محیی الدین بن شرف النووی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

به الجمهور و أطبقوا على تصوير انفراد الجنابة عن الحدث به و فيه وجه للقاضي أبي الطيب أنه جنب محدث و قد سبقت المسألة في باب ما ينقض الوضوء : الصورة الثانية أن يلف على ذكره خرقة و يولجه في إمرأة فلا وضوء عليه و يجب الغسل على المذهب و فيه خلاف سبق في الباب قبله : الصورة الثالثة ان يولج في فرج بهيمة أو دبر رجل فيكون جنبا و لا يكون محدثا لانه لم يمس فرج آدمى بباطن كفه و هذه الصورة ذكرها أبو الفرج الدارمي و امام الحرمين و الرافعي و غيرهم و هي أوضح من غيرها .

هذه الصور الثلاث هى المشهورة قال الرافعي و ألحلق بها المسعودي الجماع مطلقا و قال انه يوجب الجنابة لا قال و اللمس الذي يتقدمه يصير مغمورا به كما ان خروج الخارج بالانزال ينغمر و لانه لو جامع المحرم بالحج لزمه بدنة و إن كان يتضمن اللمس و مجرد اللمس يوجب شاة قال الرافعي و عند الاكثرين يحصل بالجماع الحدثان و لا يندفع أثر اللمس بخلاف اندفاع أثر خروج الخارج لان اللمس يسبق حقيقة الجماع فيجب ترتيب حكمه عليه فإذا تمت حقيقة الجماع وجب أيضا حكمها و فى الانزال لا يسبق خروج الخارج الانزال بل إذا أنزل حصل خروج الخارج و خروج المني معا و خروج المنى أعظم الحدثين فيدفع حلوله حلول الاصغر مقترنا به : و أما مسألة المحرم فمنوعة على وجه و ان سلمنا ففي الفدية معنى الزجر و المؤاخذة و سبيل الجنايات اندراج المقدمات في المقاصد و لهذا لو انفردت مقدمات الزنا أوجبت تعزيرا فإذا أنضمت اليه لم يجب التعزير مع الحد و أما هنا فالحكم منوط بصورة اللمس و لهذا استوى عمده و سهوه و الله أعلم الحال الثاني أن يحدث ثم يجنب كما هو الغالب ففيه الاوجه الاربعة التي ذكرها المصنف الصحيح عند الاصحاب و هو المنصوص في الام أنه يكفيه إفاضة الماء على البدن و يصلى به بلا وضوء : و الثاني يجب الوضوء مرتبا و غسل جميع البدن فتكون اعضاء الوضوء مغسولة مرتين و على هذا له أن يقدم الوضوء و له أن يؤخره إلى بعد فراغه من الغسل و له أن يوسطه في اثناء الغسل و الافضل تقديمه : و الثالث يجب الوضوء مرتبا و غسل باقي البدن و لا يجب اعادة غسل أعضاء الوضوء و له تقديم الوضوء و تأخيره كما ذكرناه : و الرابع يكفيه غسل جميع البدن بلا وضوء بشرط أن ينوى الوضوء و الغسل

/ 603