المسألة الحادية عشرة - وقفة مع الدکتور البوطی فی مسائله نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

وقفة مع الدکتور البوطی فی مسائله - نسخه متنی

هشام آل قطیط

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید



المسألة الحادية عشرة


وتابع القول الدكتور البوطي في محاضرته قائلا:


إن وقوع علي بن أبي طالب بين نارين بين إرضاء فاطمة لا يريد أن
يجرح شعورها من جهة وأيضا هو مقتنع بكلام سيدنا أبي بكر.


وعندما استلم سيدنا علي الخلافة لماذا..؟ هل أخذ أرض فدك
وأعطاها لآل بيت رسول الله عليه الصلاة والسلام؟


وبعد وفاة السيدة فاطمة بايع أبا بكر مباشرة (1).


فأقول: أعوذ بالله السميع العليم من كل قول أثيم.


إن عليا بن أبي طالب (عليه السلام) لم يكن بين نارين كما تحدث الدكتور
لماذا؟


لأننا هنا يجب أن نتفهم المسألة بفهم دقيق ونقسم هذه المسألة إلى
شقين
الشق الأول: علي بن أبي طالب غصبت منه الخلافة وسكت ولسكوته
أسباب يجب أن نفهمها ونأخذها بعين الاعتبار.


وأما الشق الثاني: غصبهم لأرض فدك من فاطمة (عليها السلام) وحرمانها
من إرث أبيها خوفهم الرئيسي من أن يسيطر عليها علي (عليه السلام) ويصبح له



(1) تابع للمحاضرة في الجامعة بتاريخ: 2 / 10 / 1995.


/ 257