كيف يكون المسيح هو الله - رحلة المدرسیّة والمدرسة السیّارة فی نهج الهدی نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

رحلة المدرسیّة والمدرسة السیّارة فی نهج الهدی - نسخه متنی

محمدجواد بلاغی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

فالمسيح احتمل في جسده ما كنا نستوجبه من العقاب ووفى ما كان علينا من الدين. فإن الكلمة الأزلية ابن الله بموته وفى للعدل الإلهي حقه. إن الله سبحانه وتعالى حكم في كتابه العزيز بأن كل نفس تخطئ موتا تموت في جهنم النار إلى الأبد. لأن عدله يستلزم هذا القصاص لقداسته التي لا تحد ولبغضه للخطيئة بغضا شديدا. فلا يمكن أن يغض الطرف عن قصاص الخاطئ.

وإن الله أظهر رحمته ومحبته بتجسد الكلمة الأزلية فلبس هذا الجسد وكان يلزم أن يكون الفادي قدوسا منزها عن النقص حتى يفي للعدل الإلهي حقه. فالمسيح احتمل ما علينا ووفى للعدل الإلهي حقه.

عمانوئيل: يا سيدي من هو الكلمة الأزلية الذي لبس هذا الجسد وما هو ابن الله.

كيف يكون المسيح هو الله

كيف يكون المسيح هو الله

القس: يا عمانوئيل إن أصحابنا يقولون. إن المسيح هو الكلمة الأزلية. وإن الكلمة الأزلية هو الله.

وإنجيل يوحنا يقول في أوله: " وكانت الكلمة الله " وأما ابن الله فهو أقنوم الله وهو والله واحد.

عمانوئيل: يا سيدي إن هذا الكلام يقضي بأن المسيح هو الكلمة الأزلية والكلمة الأزلية هو الله. وابن الله هو أقنوم الله الذي هو الله فالمسيح هو الكلمة الأزلية المتجسدة وهو الله الذي لبس هذا الجسد. أليس هكذا يا سيدي.

/ 482